اقتصاد

فيتش..مصارف الإمارات تملك فرص نمو هائلة

الثلاثاء 2017.9.26 02:37 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 529قراءة
  • 0 تعليق
مصرف الإمارات المركزي - أرشيفية

مصرف الإمارات المركزي - أرشيفية

قالت شركة بحوث السوق الاقتصادية "BMI Research" التابعة لمؤسسة التصنيف الائتماني البريطانية "فيتش"، إن القطاع المصرفي الإماراتي يمتلك فرصا هائلة للنمو خلال العام الحالي تمتد لعام 2018 في ظل زيادة معدلات إقراض الشركات، بالتزامن مع استقرار أسعار النفط.

وأوضحت "BMI Research" أن فريق التحليل المالي المتخصص في القطاع المصرفي وضع حزمة مؤشرات مالية متوقعة للقطاع الإماراتي، أبرزها ارتفاع الأصول بمعدل 5.2% خلال 2017 إلى 2.75 تريليون درهم، على أن ترتفع بواقع 6% العام المقبل إلى 2.91 تريليون درهم.

وأشارت شركة البحوث الاقتصادية العالمية إلى أن الودائع المصرفية التي سجلت نموا سنويا بلغ 7.1% في يوليو/تموز الماضي، من المتوقع أن ترتفع 8% و7.2% خلال عامي 2017 و2018 على التوالي بفضل ارتفاع الفائدة.

ورفع مصرف الإمارات المركزي في يونيو/حزيران الماضي أسعار الفائدة على شهادات الإيداع التي يصدرها، تماشيا مع ارتفاع أسعار الفائدة على الدولار، فضلا عن رفع سعر إعادة الشراء (الريبو) الذي ينطبق على اقتراض سيولة قصيرة الأجل من المصرف المركزي بضمان شهادات الإيداع بـ25 نقطة أساس ليصل إلى 1.5%.

وأكدت أن قروض الشركات هي المحرك الرئيسي لنمو القطاع المصرفي الإماراتي؛ نظرا لاستعادة الشركات شهية الاقتراض بعد عامين من التحفظ النسبي، وذلك على إثر مؤشرات انتعاش الاقتصاد الإماراتي التي عززت الثقة داخل إدارات الائتمان والتمويل بالشركات.

تعليقات