مجتمع

إنجاز مستشفى الشيخ زايد في كينيا بأيادي الخير الإماراتية

الأربعاء 2019.1.2 03:35 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 93قراءة
  • 0 تعليق
شعار جمعية دار البر الإماراتية

شعار جمعية دار البر الإماراتية

أنجزت جمعية دار البر مشروع "مستشفى الشيخ زايد" في كينيا بتكلفة بلغت 3 ملايين و598 ألفا و521 درهما تبرع بها عدد من المحسنين وأهل الخير في دولة الإمارات. 

وتسلم وفد رسمي يمثل الجمعية المشروع الخيري الحيوي الذي يلبي احتياجات أبناء البلد الأفريقي للعلاج والخدمات الصحية التي يفتقرون إليها خلال مهمة عمل وزيارة ميدانية لكينيا.

وعقد وفد "دار البر" لقاء مع حاكم ولاية "كيسومو" بناء على دعوة موجهة من قبله لتسليم مستشفى الشيخ زايد الذي تكفلت الجمعية ببنائه واستغرق العمل فيه نحو 4 أعوام.

وقال عمران محمد عبدالله رئيس قطاع المشاريع الخيرية في "دار البر" إن المشروع الصحي الكبير يتكون من 4 طوابق ويشتمل على تخصصات طبية متعددة ويضم أقساما ومرافق مختلفة ومن المقرر تشغيله خلال العام الجاري، مشيرا إلى أن إجمالي المشاريع التي زارها فريق العمل مما تنفذه الجمعية في كينيا بلغ 14 مشروعا وهي من ضمن قائمة كبيرة وحافلة بالمشاريع الإنسانية والتنموية للجمعية هناك.

ولفت إلى أن زيارة وفد الجمعية تندرج ضمن الخطة السنوية لإدارة المشاريع الهادفة لتفقد المشاريع الخيرية المنفذة حول العالم بالتعاون والتنسيق مع الهيئات الخارجية التي تتعامل معها الجمعية في الدول التي تنفذ فيها تلك المشاريع من شركاء "دار البر".

وأضاف أن أجندة الزيارة اشتملت على لقاء طلبة العلم والمعلمين والأيتام المكفولين من قبل الجمعية للوقوف على احتياجاتهم وأوضاعهم المعيشية والاجتماع بأعضاء هيئتين خيرتين شريكتي "دار البر" في كينيا لبحث ومناقشة سبل التعاون وآليات تنظيم العمل وتطويره والتعاون في جميع مجالات الخير والعمل الإنساني مستقبلا.


تعليقات