رياضة

مدرب أوراوا يسعى لاستكمال المفاجأت في مونديال الأندية

الإثنين 2017.12.4 02:41 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 255قراءة
  • 0 تعليق
مدرب أوراوا يسعى لاستكمال المفاجأت في مونديال الأندية

تاكافومي هوري

لم يتوقع تاكافومي هوري المدير الفني لأوراوا ريد دياموندز، أنه سيفوز بجائزة أفضل مدرب في آسيا لعام 2017، بعد قيادة الفريق الياباني للتتويج بلقب دوري الأبطال بعد غياب 10 سنوات رغم أنه لم يكمل أي موسم في مسيرته التدريبية القصيرة. 

رئيس الاتحاد الآسيوي: الهلال تفوق على أوراوا

وفجر هوري (50 عاما) مفاجأة بعدما قاد أوراوا للفوز على الهلال السعودي في نهائي البطولة القارية، ليحجز مكانا في كأس العالم للأندية التي تقام في الإمارات، لتتجه الأنظار نحوه، ويتصدر العناوين رغم أنه لم يدرب أكثر من 30 مباراة في مسيرته بحسب موقع (فوكس نيوز).

ولم يكن هوري لاعبا لامعا في صفوف أوراوا وبعض الأندية المحلية قبل اعتزاله في 2001 ثم اتجه لتدريب فرق الناشئين في أوراوا.

وسنحت له الفرصة لتدريب الفريق الأول بصفة مؤقتة لمدة 5 مباريات في 2011 ثم أصبح مساعدا للمدرب ميهايلو بتروفيتش في 2012.

وفي يوليو الماضي، عاد هوري ليشغل منصب المدرب الأول خلفا لبتروفيتش وبدا أنه يملك عصا سحرية جعلت فريقه، صاحب المركز السابع في الدوري الياباني، بطلا لآسيا في غضون 5 أشهر فقط.

وبدأ هوري مهمته في دوري الأبطال من مرحلة ربع النهائي أمام المنافس المحلي كاواساكي فرونتال، إذ خسر ذهابا (3-1) قبل أن ينتفض ويفوز (4-1).

وفي قبل النهائي أطاح بشنغهاي سيبج الصيني صاحب الإنفاق الضخم ليتفوق هوري على نظيره البرتغالي أندريه فيلاس-بواش مدرب تشيلسي وتوتنهام وبورتو سابقا.

وحالفه الحظ في النهائي أمام الهلال بتعادله (1-1) في الرياض بعد تعرض البرازيلي كارلوس إدواردو أبرز لاعبي الفريق السعودي لإصابة خطيرة في وقت مبكر ثم استفاد إيابا من طرد سالم الدوسري ليفوز بهدف دون رد، ويحرز اللقب في سايتاما.

ونال هوري مكافأة فورية من النادي بتثبيته في منصبه ليقود الفريق في كأس العالم للأندية كما سيبقى في الموسم المقبل.


تعليقات