سياسة

بدء أكبر تدريبات عسكرية في تاريخ أمريكا وكوريا الجنوبية

الإثنين 2017.12.4 08:43 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 572قراءة
  • 0 تعليق
طائرة أمريكية

طائرة أمريكية

بدأت الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية، أكبر تدريبات عسكرية جوية في تاريخهما، الأمر الذي وصفته كوريا الشمالية بأنه "استفزاز شامل"، وذلك بعد أيام على تجربة بيونج يانج لأقوى صواريخها الباليستية العابرة للقارات. 

وتشارك في التدريبات - التي بدأت صباح الإثنين وتستمر لمدة 5 أيام - 230 طائرة عسكرية على رأسها 6 طائرات شبح أمريكية مقاتلة من طراز "إف-22 " إضافة إلى عشرات الآلاف من الجنود، بحسب ما ذكر الجيش الكوري الجنوبي.  

وذكرت وكالة "يونهاب" الكورية الجنوبية للأنباء أن تدريبات "فيجيلانت آيس" فوق شبه الجزيرة الكورية تجري سنويا "لتعزيز الموقف الدفاعي"، إلا أنها هذه المرة تعتبر تدريبا غير مسبوق من ناحيتي الحجم والقوة.

وانتقدت بيونج يانج هذه التدريبات، واتهمت إدارة الرئيس الأمريكي ترامب "بتسول حرب نووية"، وتأتي هذه التدريبات بعد 5 أيام على اختبار بيونج يانج صاروخا جديدا عابرا للقارات تقول إنه يجعل كامل أراضي الولايات المتحدة في مرماها.

وكان السناتور الجمهوري ليندساي جراهام حذر، الأحد، من أن الولايات المتحدة تقترب من شن ضربة استباقية ضد كوريا الشمالية كلما أطلقت بيونج يانج تجربة صاروخية أو نووية. 

تعليقات