سياسة

لافروف وتيلرسون يجتمعان الأسبوع المقبل في الفلبين

الخميس 2017.8.3 10:49 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 638قراءة
  • 0 تعليق
لافروف وتيلرسون - أرشيفية

لافروف وتيلرسون - أرشيفية

قالت وزارة الخارجية الروسية، الخميس، إن وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف ووزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون سيناقشان الوضع الراهن في العلاقات بين البلدين خلال اجتماع في العاصمة الفلبينية مانيلا الأسبوع المقبل. 

وقالت الوزارة إن الوزيرين اتفقا على إجراء محادثات على هامش قمة أمنية إقليمية لرابطة دول جنوب شرق آسيا (آسيان) والمقرر انعقادها من السادس إلى الثامن من أغسطس/آب الجاري.

وأضافت الوزارة أن الوزيرين ناقشا أيضا، خلال مكالمة هاتفية، اليوم، الوضع في كوريا الشمالية وعددا من القضايا العالمية.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد وقّع، الأربعاء، على مضض، على قانون يفرض عقوبات جديدة على روسيا في خطوة وصفتها موسكو بـ"الحرب التجارية الكاملة" وأنها تمثل نهاية لآمال تحسين العلاقات مع إدارة ترامب.. وعقب التوقيع، قال ترامب، في بيان، إن العقوبات الجديدة ضد روسيا "تعاني من عيوب"، وحث الكونجرس على عدم استخدامه لعرقلة جهود الولايات المتحدة مع الحلفاء الأوروبيين لحل الأزمة الأوكرانية.

وأضاف ترامب: "على الرغم من أنني أؤيد اتخاذ إجراءات صارمة لعقاب وردع السلوك العدائي الذي يقوض الاستقرار من جانب إيران وكوريا الشمالية وروسيا، إلا أن هذا التشريع معيب بشكل كبير، ذلك لأن الكونجرس وفي غمرة التعجل لإقرار هذا التشريع، أدرج فيه عددا من البنود غير الدستورية بشكل واضح". 

من جانبه أكد رئيس الوزراء الروسي ديمتري مدفيديف، الأربعاء، أن العقوبات الأمريكية تعادل "إعلان حرب تجارية شاملة" على موسكو، مشيرا إلى أنها "أثبتت ضعف" إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وقال مدفيديف إن "العقوبات الأمريكية تعادل إعلان حرب تجارية شاملة"، مضيفا أن الموافقة عليها "أثبتت ضعف الإدارة الأمريكية".

تعليقات