سياسة

لقاء مرتقب بين بوتين وترامب في ذكرى انتهاء الحرب العالمية الأولى

الجمعة 2018.10.12 12:42 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 443قراءة
  • 0 تعليق
ترامب وبوتين - أرشيفية

ترامب وبوتين - أرشيفية

 ذكرت وكالة الإعلام الروسية، الجمعة، نقلا عن وزارة الخارجية أن الرئيسين الروسي فلاديمير بوتين والأمريكي دونالد ترامب قد يلتقيان في العاصمة الفرنسية باريس في 11 نوفمبر/تشرين الثاني، في حال شاركا في فعالية ستقام في ذكرى انتهاء الحرب العالمية الأولى. 

 وقالت الخارجية الروسية إن موسكو مستعدة للحوار ولبحث مكان وزمان عقد اجتماع بين الزعيمين إن كان لدى واشنطن نفس الاستعداد.

وكانت العاصمة الفنلندية هلسنكي قد شهدت في منتصف شهر يوليو/تموز الماضي لقاء بين ترامب وبوتين، في أول قمة تجمعهما معا منذ وصول الرئيس الأمريكي إلى السلطة في يناير/كانون الثاني من العام الماضي.

وعقب اللقاء أكد الرئيس الأمريكي أنه يتطلع إلى لقاء آخر مع نظيره الروسي، وجاءت تصريحاته بعد حالة من الجدل حول قمة هلسنكي، كما هاجم ترامب وسائل الإعلام متهما إياها بتجاهل "النجاح الكبير" للقمة. 


وأثار المؤتمر الصحفي المشترك الذي عقده ترامب وبوتين في ختام قمتهما ردود فعل غاضبة داخل الحزبين الجمهوري والديمقراطي؛ إذ قال المنتقدون إن ترامب قدم مصلحة روسيا على المصلحة الأمريكية، بعدما قلل من أهمية تقييم المخابرات الأمريكية بشأن التدخل الروسي في الانتخابات الرئاسية الأمريكية عام 2016.

وكان البيت الأبيض قد أعلن عقب قمة هلسنكي، أن ترامب كلف مستشاره للأمن القومي جون بولتون بدعوة بوتين إلى زيارة واشنطن هذا الخريف. 


تعليقات