رياضة

زوجة راكيتيتش أنقذته من الموت في برشلونة

الأحد 2017.9.24 01:54 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 871قراءة
  • 0 تعليق
زوجة راكيتيتش أنقذته من الموت

إيفان راكيتيتش

كشف الصربي إيفان راكيتيتش لاعب خط وسط برشلونة عن الدور الذي قامت به زوجته بشكل قدري في انقاذه هو وعائلته من الموت خلال التفجيرات الأخيرة التي ضربت المدينة الكتالونية، حيث إنها تسببت في عدم ذهابه إلى المكان الذي وقع فيه العمل الإرهابي بعدما كان بصدد التوجه له قبل حدوث التفجيرات.

راكيتيتش: برشلونة "متعة" كرة القدم

وقال راكيتيتش، في تصريحات لموقع "جول" العالمي:  "لقد كان من الممكن أن أكون أحد ضحايا الهجوم الإرهابي الأخير في برشلونة، لقد خرجت في هذا اليوم مع عائلتي، وكنا على استعداد للذهاب إلى ذلك المكان وقع فيه الهجوم".

وأضاف: "أردت أن أذهب إلى هناك، لكن زوجتي رأت أنه كان يوما جميلا، ومن الأفضل السماح لأطفالنا باللعب في الحديقة المتواجدة خارج منزلنا، كنا على بعد 3 أو 4 دقائق من الذهاب إلى هناك، وبمجرد سماع الناس عن الهجوم بدأ العديد من الأصدقاء والعائلة في الاتصال بي للتحقق من حالتي والمكان الذي أتواجد فيه".

وأصيب أكثر من 130 شخصا ولقى 13 شخصا مصرعهم بسبب العمل الإرهابي الذي ضرب وسط مدينة برشلونة في أغسطس الماضي.

ويلعب راكيتيتش البالغ من العمر 29 عاما في صفوف برشلونة منذ صيف 2014 قادما من إشبيلية، وحقق مع الفريق الكتالوني مختلف الألقاب المحلية والقارية والدولية.


تعليقات