سياسة

واشنطن تايمز: مخطط إيران الخبيث للمنطقة بدأ يتضح

الأربعاء 2017.11.22 05:07 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 1233قراءة
  • 0 تعليق
علي خامنئي

علي خامنئي

بدأت ملامح المخطط الإيراني لبسط النفوذ بالمنطقة في الاتضاح بعد 3 سنوات من التخطيط والدعم غير المباشر؛ لتأجيج النزاعات وخلق الأزمات في دول المنطقة. 

وكشفت صحيفة "واشنطن تايمز" أن المخطط الإيراني الذي وصفته بـ"الخبيث" كان يهدف منذ بدايته لتكوين إمبراطورية إيرانية بالمنطقة، وذلك بداية من دعمها لمليشيات الحوثي باليمن منذ 2014 ووصولا لافتعالها للأزمات بلبنان وتدعيمها لوجودها العسكري بسوريا في الوقت الحالي.

وقالت الصحيفة إنه "أصبح من الضروري التنبه لهذا المخطط بعد أن نجحت إيران في فرض نفوذها بقوة على أربع دول بالمنطقة؛ في سوريا والعراق واليمن ولبنان عن طريق دعمها المعلن لبشار الأسد، ودعم مليشيات الحشد الشعبي، والحوثي الانقلابية، وحزب الله الإرهابية".

 وأشارت "واشنطن تايمز" إلى أن ما وصلت إليه إيران في الوقت الحالي يرجع لعدة أسباب أهمها الاتفاق النووي الإيراني، الذي أبرمته الدول الخمس الكبرى مع إيران، والذي أثبتت الشهور الماضية عدم التزام إيران به جملة وتفصيلا، وعاد بمكاسب اقتصادية على نظام الملالي الإيراني ما ساعده على تمويل خطته الخبيثة.

 وأكدت الصحيفة ضرورة وجود رد حاسم وسريع من الحكومة الأمريكية على هذا الانتشار الإيراني بالمنطقة؛ لمنع تحقق هذا السيناريو المخيف بتكوين إمبراطورية إيرانية تحت إدارة نظام الملالي.

يذكر أن مسؤول العلاقات الخارجية بحكومة إقليم كردستان العراق، فلاح مصطفى بكر، كان قد أعلن عن تخوفه من تحول العراق إلى "دولة طائفية متطرفة"، ودعا المجتمع الدولي إلى التدخل بقوة لمنع إيران والمليشيات المدعومة من جانبها من تفكيك المجتمع العراقي وإشعال حرب جديدة.

تعليقات