منوعات

زفاف جماعي وتهنئة من بوتين بذكرى ٢٠٠ عام على تأسيس جروزني

الأحد 2018.10.7 04:39 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 199قراءة
  • 0 تعليق
زفاف جماعي وتهنئة من بوتين بذكرى ٢٠٠ عام على تأسيس جروزني

زفاف جماعي وتهنئة من بوتين بذكرى ٢٠٠ عام على تأسيس جروزني

نظمت جروزني، عاصمة جمهورية الشيشان، الجمعة، حفل زفاف جماعي لـ200 عريس وعروس، في إطار الاحتفال بمرور ٢٠٠ عام على تأسيس المدينة. 

ووفقاً للعرف في جمهورية الشيشان على العرسان أن يقيموا احتفالاً منفصلاً يخوضون خلاله مباريات و يؤدون الرقصات التقليدية.

ولقد تميزت العرائس بمرورهن وسط ممر ضخم من القلوب في حديقة الزهور بالعاصمة، و هن يحملن الزهور و الأباريق التقليدية، بحسب وكالة "رويترز".


وجرت الاحتفالات في حديقة الزهور بوسط المدينة بالقرب من مجمع "جروزني سيتي". ورافقت المراسم الاحتفالية الألعاب والرقصات التقليدية.

وتشهد المدينة احتفالات واسعة بما فيها مهرجانات ومسابقات رياضية وحفلات موسيقية. ويحضر الاحتفالات آلاف الضيوف من داخل روسيا وخارجها، بينهم ساسة وفنانون ونجوم رياضة.

ومع انتهاء مراسم الزواج تقام حفلات خاصة للعرائس و أقاربهن في منازلهن. 

كما تخللت الفعاليات حفلة موسيقية كبيرة بمشاركة 400 فنان من مختلف الفرق المحلية والروسية. وقدمت للضيوف كعكة عملاقة قطرها 3,5 متر وارتفاعها 6 أمتار ووزنها أكثر من طن.

وأرسل الرئيس الروسي فلاديمير بوتين رسالة تهنئة إلى أهالي جروزني، أشار فيها إلى أن المدينة وسكانها واجهوا عدوانا عنيفا شنه الإرهاب الدولي، أما الآن فتتحول جروزني إلى مدينة تتطور بوتيرة سريعة ومنفتحة على المستقبل.

أنشئت جروزني عام 1818 كحصن روسي ولعبت دورا مهما في حرب القوقاز، ولم تبدأ المدينة النمو إلا بعد اكتشاف البترول، ويبلغ عدد سكانها أكثر من 275 ألف نسمة. 

تقوم العاصمة الشيشانية على جانبي سونجا رافد نهر تيريك. ويربو عدد سكانها على 230 ألف نسمة. ونمت حول قلعة حملت الاسم ذاته، بناها ألكسي يرمولوف، وكان قائد الجيش القيصري في القوقاز عام 1818.

بدأ استخراج النفط قرب جروزني عام 1893 فتحولت المدينة إلى أحد أكبر المراكز الصناعية في القوقاز.

تعليقات