سياسة

البيت الأبيض يمنع موظفيه من استخدام الهاتف الشخصي

الخميس 2018.1.4 02:45 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 336قراءة
  • 0 تعليق
الجنرال جون كيلي منع الهواتف الشخصية لمخاوف أمنية

الجنرال جون كيلي منع الهواتف الشخصية لمخاوف أمنية

قرر البيت الأبيض منع موظفيه من استخدام الهواتف المحمولة الشخصية أثناء العمل، اعتبارا من يوم غد الجمعة، وسط مخاوف أمنية، حسب ما ذكرته وكالة "بلومبرج". 

ونقلت الوكالة عن مسؤوليْن تحدثا بشرط عدم كشف اسميهما، أن كبير موظفي البيت الأبيض والوزير السابق للأمن الداخلي، الجنرال جون فرانسيس كيلي، فرض هذا الحظر مستشهدا بالمخاوف الأمنية، على الرغم من قلق البعض من أنهم سوف ينقطعون عن عائلاتهم وأقاربهم الذين يحاولون الوصول إليهم.

وقد اشتكى الرئيس دونالد ترامب مرارا من التسريبات الصحفية منذ توليه منصبه، بيد أن مساعديه قالوا إن هذا التغيير غير مرتبط بالمخاوف بشأن الإفصاح غير المصرح به للمؤسسات الإخبارية.

وذكر أحد المسؤولين أن هناك الكثير من الأجهزة المتصلة بالشبكة اللاسلكية في البيت الأبيض، وأن الهواتف الشخصية ليست آمنة مثل تلك الصادرة عن الحكومة الاتحادية.

أما بالنسبة للمساعدين الذين عارضوا الحظر، فلفتوا إلى أنهم لا يستطيعون استخدام هواتف العمل الخاصة بهم للاستخدام الشخصي خاصة أنها لا تستوعب الرسائل النصية.

ويعتقد هؤلاء أن الحظر سيكون صعبا؛ لأن الرسائل النصية غالبا ما تكون أسهل طريقة لعائلاتهم للوصول إليهم في منتصف يوم حافل بالاجتماعات.

تعليقات