اقتصاد

"منظمة التجارة" تحذر من تباطؤ الاقتصاد العالمي

الأربعاء 2018.6.13 10:59 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 146قراءة
  • 0 تعليق
ميركل تلتقي بممثلي المنظمات التجارية  - رويترز

ميركل تلتقي بممثلي المنظمات التجارية - رويترز

حذر المدير العام لمنظمة التجارة العالمية من أن الاقتصاد العالمي قد يتأثر سلبا إذا تصاعد الصراع التجاري بين الولايات المتحدة ودول أخرى، مشيرا إلى أن هناك مؤشرات بالفعل على حدوث هذا الأمر. 

وردا على سؤال حول المخاطر التي يتعرض لها الاقتصاد العالمي، قال المدير العام لمنظمة التجارة العالمية، روبرتو أزيفيدو، لصحيفة هاندلسبلات اليومية الاقتصادية: "بالتأكيد. إذا تصاعد النزاع التجاري، فهناك تهديد بتراجع عالمي، ونحن نرى بالفعل مؤشرات على أن هذا المسار النزولي بدأ بالفعل". وقال إن من المهم مواصلة الحوار لتجنب التصعيد.

وقادت مديرة صندوق النقد الدولي كريستين لاجارد، هجوما شنته المنظمات الاقتصادية العالمية ضد سياسة "أمريكا أولا" التجارية التي ينتهجها الرئيس دونالد ترامب، وحذرت من أن الغيوم التي تخيم على الاقتصاد العالمي "تزداد قتامة يوما تلو الآخر".

وقالت إن الصندوق الذي يتخذ من واشنطن مقرا يصر على توقعاته لنمو عالمي نسبته 3.9% هذا العام والعام المقبل.

وأضافت: "لكن الغيوم في الأفق، التي أشرنا إليها قبل نحو 6 أشهر، تزداد قتامة يوما تلو الآخر.. السحابة الأكبر والأكثر قتامة التي نراها هي تدهور المعنويات الذي نتج عن محاولة للتصدي للطريقة التي تُجرى بها التجارة، والتي تدار بها العلاقات، والتي تعمل بها المنظمات متعددة الأطراف".

تعليقات