سياسة

مقتل يمنيين وإصابة 5 بنيران حوثية في تعز والجوف

السبت 2019.4.6 11:10 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 251قراءة
  • 0 تعليق
نيران مليشيا الحوثي تقتل المدنيين- أرشيفية

نيران مليشيا الحوثي تقتل المدنيين- أرشيفية

قتل يمنيان وأصيب 5 آخرون بينهم نساء وأطفال، السبت، بنيران مليشيا الحوثي المدعومة من إيران في محافظتي الجوف وتعز، شمال وغرب البلاد.

وذكرت وزارة الدفاع اليمنية، في بيان، أن مدنيين أحدهما سيدة قتلا إثر انفجار لغم أرضي زرعته المليشيا الانقلابية في مديرية برط العنان بمحافظة الجوف، شمالي شرق البلاد.

وأوضح البيان أن لغماً أرضياً زرعته المليشيا في الطريق العام بمنطقة "القعيف" بمديرية برط شمالي المحافظة، انفجر وتسبب في مقتل مدنيين من أسرة واحدة.

وفي مدينة تعز، ذكرت مصادر محلية لـ"العين الإخبارية"، أن سيدتين و3 أطفال أصيبوا جراء قصف مليشيا الحوثي الانقلابية حياً سكنياً شمالي غرب مدينة تعز جنوبي غرب البلاد.

وقالت المصادر إن قذيفة مدفعية حوثية سقطت على أحد المنازل في حي مدينة النور، أدت إلى إصابة سيدتين و3 أطفال أسعفوا على الفور إلى أحد مستشفيات مدينة تعز.

وبشكل يومي، يسقط اليمنيون قتلى وجرحى بفعل انفجارات الألغام الأرضية والعبوات الناسفة التي زرعتها المليشيا الحوثية في الطرقات والأحياء السكنية، فضلاً عن القصف الصاروخي والمدفعي على منازل المدنيين.

وفي وقت سابق السبت، قصفت مليشيا الحوثي الانقلابية، مقر اجتماعات لجنة تنسيق إعادة الانتشار بمحافظة الحديدة غربي اليمن. 

وقالت المقاومة الوطنية اليمنية، في بيان، إن مليشيا الحوثي الانقلابية قصفت بقذائف الهاون المقر الخاص بعقد اجتماعات لجنة إعادة الانتشار، التي يرأسها الجنرال الدنماركي مايكل لوسيجارد في مجمع "إخوان ثابت" في المناطق المحررة داخل مدينة الحديدة. 

ويأتي الاعتداء الحوثي في الوقت الذي تأجلت فيه زيارة المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن جريفيث للعاصمة صنعاء، التي كانت تستهدف إنقاذ اتفاق ستوكهولم، الذي مر عليه قرابة 4 أشهر دون إحراز تقدم على الأرض، بسبب استمرار مليشيا الحوثي في المماطلة بتنفيذ الاتفاق. 

وكانت مليشيا الحوثي زرعت العديد من العراقيل أمام تنفيذ اتفاق ستوكهولم، في الوقت الذي مارست فيه انتهاكات متكررة ضد الهدنة بمحافظة الحديدة.

تعليقات