رياضة

حدث في عهد كريستيانو وزيدان أيضاً

الأحد 2018.10.21 02:15 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 220قراءة
  • 0 تعليق
كارلوس كاربيو

اعتاد يوهان كرويف أن يقول إنه عندما يحقق فريقك الفوز فإنه يتوجب عليك في نهاية الموسم أن تضم لاعبين جددا من مستوى مختلف، مما يجعل اللاعبين المتشوقين للعب وتحقيق بطولات يدخلون في الفريق من أجل تعزيز مستوى التنافسية.

على أي حال.. مع كريستيانو وزيدان الموسم الماضي أنهى الريال الموسم بعيداً بفارق 17 نقطة، وخسر من نومانسيا في البرنابيو وخرج من ليجانيس في الكأس

عليك أن تكون جريئًا أو مستبصرًا مثل يوهان كرويف لمواجهة التجديد الكامل في حلقة الفريق الفائز، وتقاوم إغراء الاندفاع إلى أقصى حد للاعبين الذين يظهرون أعراض بداية تراجعهم.

تبعت كل واحدة من البطولات الثلاث المتتالية التي حققها ريال مدريد في دوري أبطال أوروبا فترة انتقالات صيفية قرر فيها النادي الأبيض تأجيل اتخاذ إجراءات التغيير، مما أثر بشكل رئيسي على الفريق.

ولذلك هرب مسؤولو النادي من التعاقد مع مبابي في صيف 2017، لأنهم فشلوا في إقناع والده بأنهم سيقومون ببيع أحد أضلاع الثلاثي "بي بي سي".

إن إحدى مشاكل ريال مدريد أنه لم يعد يعرف أين مكانه في الميركاتو الذي أصبح عدائياً للغاية.. أن يُطلب منك 250 مليون لضم كين أو محمد صلاح يعني أن اللاعب ليس للبيع إلا إذا كنت أنت شخصاً مجنوناً.

مسؤولو النادي يعتقدون أن هناك افتقادا للحظ، وذلك قد يستمر لجولة أو اثنتين، لكن كيف يكون مستمراً لـ 5 جولات؟! إنهم يفتقدون للهدف، للاعب صاحب القدرة على التسجيل.

على أي حال، مع كريستيانو وزيدان الموسم الماضي أنهى الريال الموسم بعيداً بفارق 17 نقطة وخسر من نومانسيا في البيرنابيو وخرج من ليجانيس في الكأس.

عليك أن تتأكد أن الأزمة ليست في رونالدو والمدرب، فقط، النصيب الأكبر من المسؤولية يتحمله لاعبون انخفضت مستوياتهم بشكل ملحوظ.

* نقلاً عن صحيفة "ماركا" الإسبانية

الآراء والمعلومات الواردة في مقالات الرأي تعبر عن وجهة نظر الكاتب ولا تعكس توجّه الصحيفة
تعليقات