رياضة

زيدان يخشى نحسه كلاعب في مواجهات اليوفي والريال

الجمعة 2017.6.2 11:26 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 808قراءة
  • 0 تعليق
زيدان مع اليوفي والريال

زين الدين زيدان

يقود زين الدين زيدان، مدرب ريال مدريد الحالي ولاعبه السابق، فريقه خلال مواجهة يوفنتوس فريقه الأسبق كلاعب أيضا، في نهائي دوري أبطال أوروبا (السبت)، ويخشى المدرب الفرنسي من أن يظل النحس الذي لازمه كلاعب خلال مواجهات الفريقين سواء بقميص اليوفي أو الريال مستمرا معه في مهمته الجديدة على مقعد المدير الفني للفريق الملكي.

زيدان يستعين بنجله لموقعة نهائي الأبطال

وكان زيدان لاعبا في اليوفي عندما خسر نهائي نسخة 1998 من دوري الأبطال أمام الريال، الذي انتقل "زيزو" إلى صفوفه في صيف 2001، وواجه النجم الفرنسي بعدها فريقه السابق "السيدة العجوز" مع "الميرينجي" في ربع نهائي البطولة عام 2003، لكن اليوفي خطف بطاقة التأهل إلى نصف النهائي بالفوز 4-3 في مجموع اللقاءين (2-1 للريال و3-1 ليوفنتوس).

وتجدد اللقاء بين الفريقين مرة أخرى في دور الـ16 بدوري الأبطال 2005، وتمكن الفريق الإيطالي من خطف بطاقة التأهل من ريال زيدان، بالفوز 2-1 في مجموع اللقاءين (1-0 للريال و2-0 ليوفنتوس).

الجدير بالذكر أن زيدان، المتوج بجائزة الكرة الذهبية عام 1998 عندما كان في يوفنتوس، كان متواجدا في التشكيل الأساسي لفريقه في المباريات الخمس المذكورة.

وتمكن زيزو من كسر نحسه أمام اليوفي عندما كان مدربا مساعدا لكارلو أنشيلوتي في تدريب الملكي بموسم 2013-2014، عندما واجه الريال يوفنتوس في دور المجموعات بدوري الأبطال في ذلك الموسم، وتمكن الريال من الفوز بنتيجة 2-1 ذهابا وتعادلا 2-2 إيابا.

ومن المقرر أن يلتقي يوفنتوس بطل الدوري الإيطالي مع الريال بطل إسبانيا وحامل لقب دوري الأبطال على ملعب الألفية في العاصمة الويلزية كارديف (السبت).

تعليقات