بالفيديو.. افتتاح خامس دار أوبرا عربية "هدية الصين للجزائر"

الثلاثاء 2016.7.19 10:11 مساء بتوقيت أبوظبي

أوبرا الجزائر

أعلن وزير الثقافة الجزائري، عز الدين ميهوبي، عن افتتاح "أوبرا الجزائر"، غدًا الأربعاء، وهي هدية دولة الصين للجزائر، عن طريق إقامة حفل تدشين رسمي يتضمن "عروضًا فنية وموسيقية راقية".

ونشر الوزير الجزائري، عبر صفحته على "فيس بوك"، صورة لمبنى فخم قائلًا: "هذه هي أوبرا الجزائر التي سيعطي إشارة انطلاقها في العمل وبدء العروض الفنية والموسيقية الراقية، رئيس الوزراء عبد المالك سلال، يوم الأربعاء 20 يوليو 2016".

وأوضح "ميهوبي" الذي يعد من أدباء وكتاب الجزائر، أن "هذا الصرح الثقافي الذي يعود فيه الفضل لرئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة، راعي الثقافة والإبداع في الجزائر، سيكون بمثابة الجسر الثقافي المفتوح على العالم".

وبحسب الوزير، فإن الاستلام الرمزي لأوبرا الجزائر تم قبل أسابيع من يد سفير جمهورية الصين الشعبية، بعد أن أصبحت جاهزة للعمل، علمًا أن الأوبرا هي هدية من الصين للجزائر، وهي تتويج لعلاقات صداقة متينة.

وانطلاقًا من هذا الاعتبار، سيكون لفرقة الرقص الصينية، شرف إحياء ثاني حفل بالافتتاح بعنوان "البدر فوق جبل هولان" بعد الأوركسترا السيمفونية الوطنية.

وتقدر تكلفة بناء "أوبرا الجزائر" 40 مليون دولار أمريكي، تحملتها بالكامل الحكومة الصينية، كهدية منها للجزائر في ذكرى مرور نصف قرن على استقلالها قبل 4 سنوات، وهي متأخرة عن موعد تسليمها بنحو عام.

وأوضح مصدر حكومي سابق تحدث لبوابة "العين" الإخبارية، أن الحكومة الصينية دأبت على تقديم هدية لكل دولة تنشط فيها الشركات الصينية بكثافة خاصة في إفريقيا، ويتم احتساب قيمة هذه الهدية عبر احتساب نسبة مئوية تعادل 1 إلى 3 بالمئة من المشاريع التي فازت بها الشركات الصينية في الدولة المعنية.

وأضاف أن الجزائر تحتضن مشاريع ضخمة للشركات الصينية، واختارت أن توجه المبلغ المرصود في إطار هذه الإستراتيجية التي تتبناها الحكومة الصينية، لبناء قاعة أوبرا وطنية ضخمة بالمواصفات العالمية.

ويضم هذا القطب الثقافي أول دار أوبرا في المغرب العربي والخامسة عربيًا بعد دار الأوبرا المصرية والسورية، والأوبرا السلطانية في مسقط، وأوبرا دبي، وهي تتسع لـ1400 شخص وصالة تمرينات لرقص الباليه وقاعات لعزف البيانو ومكاتب، بالإضافة لموقفين للسيارات والعديد من المرافق الأخرى.

وتتميز "الأوبرا" بتصميم عصري، وببهوها الرخامي الرحب وسلالمها الدائرية، كما أنها تضم طابقين واسعين جدًا سيتيحان للضيوف إمكانية المشاهدة الجيدة للعروض على الخشبة.

 

نشر في مجتمع - حول العالم بواسطة : محمد سالم
جميع الحقوق محفوظة بوابة العين الاخبارية