سياسة

1000 دولار تشعل "حرب المؤيدين" بين ساندرز وهيلاري

الأحد 2016.4.17 04:50 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 227قراءة
  • 0 تعليق

1000 دولار نقلت المعركة بين المرشحين الديمقراطيين هيلاري كلينتون وبيرني ساندرز إلى المؤيدين لكلا المرشحين.

فقد قامت مجموعة مكونة من 100 شخص من مؤيدي المرشح الديمقراطي المحتمل لانتخابات الرئاسة الأمريكية، السيناتور ساندرز، بإلقاء أكثر من 1000 دولار أمريكي من فئة الدولار الواحد على موكب منافسته في الترشح للحزب الديمقراطي هيلاري مساء السبت، لحظة حضورها إلى حفل جمع للتبرعات لصالح حملتها الانتخابية. 

فيديو القاء مؤيدي ساندرز المال على موكب هيلاري:

وقد جاءت تلك المظاهرات أمام أحد فعاليات جمع التبرعات لحملة هيلاري كلينتون، والتي كلفت الممثل الأمريكي المشهور جورج كلوني وزوجته أمل كلوني 353,400 دولار لاستضافتها، بالإضافة الى تذاكر للحضور للمشاركة تقدر بأكثر من 33 ألف دولار. 

وجاءت تلك المظاهرات كرد فعل على تصريح هيلاري عن أن ساندرز لا يستطيع جمع الأموال لصالح الحزب الديمقراطي أثناء مناظرتهما الماضية الخميس الماضي. 

وقد قام المتظاهرون بالهتاف ضد هيلاري أثناء عبور الموكب الخاص بها، وألقوا بما مجموعه 1000 دولار من فئة الدولار الواحد على كلينتون في إشارة إلى أن هيلاري تستغل الأشخاص مقابل المال. 

وقد صرح مدير حملة ساندارز، جيف ويفر، عن تكاليف فعالية تبرعات حملة هيلاري قائلًا: "نحن ندعو الجميع إلى حفل بيرني ساندرز لجمع الأموال لصالح حملته، وثمن الدخول هو تشغيل جهاز التلفاز الخاص بك ومتابعته". 

 

تعليقات