سياسة

كول يهاجم "باب ميركل المفتوح":اللاجئون خطر على ثقافتنا

الإثنين 2016.4.18 12:51 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 257قراءة
  • 0 تعليق

حذر المستشار الألماني الأسبق هيلموت كول من أن أوروبا لا يمكنها استيعاب ملايين اللاجئين، خاصة أولئك الذين ينحدرون من ثقافة مغايرة للثقافة "اليهو- مسيحية"، التي شكلت وعي وقيم أوروبا.

ورأى مراقبون أن تصريحات كول، التي نشرتها صحيفة "تاجشبيجل" الألمانية، تنتقد ضمنا سياسات المستشارة الألمانية الحالية أنجيلا ميركل، التي منحت 1.1 مليون مهاجر حق اللجوء في ألمانيا العام الماضي.

وقال المستشار الألماني الأسبق، أثناء استقباله رئيس الوزراء المجري فيكتور أوربان، أحد معارضي سياسة الباب المفتوح التي تنتهجها ميركل، إن أوروبا لا يمكن أن تصبح وطنا لملايين من البشر المحتاجين حول العالم.

وجاءت تحذيرات كول أثناء احتفاله مع أوربان بترجمة كتابه الأخير "نداء حرصا على أوروبا" إلى اللغة المجرية، حيث أضاف قائلا إن "حل أزمة المهاجرين لا يجب أن تأتي على عاتق أوروبا، بل هي مسؤولية المناطق التي أتى منها هؤلاء اللاجئون".

وأضاف أن السياسات القومية التي تعتمد فكرة الفارس الأوحد ولت وأصبحت جزءا من الماضي، معظم المهاجرين جاؤوا من بيئات ثقافية مغايرة، ولديهم رؤى مختلفة عن المعتقدات "اليهو- مسيحية"، التي شكلت أساس نظامنا الاجتماعي ومنظومة قيمنا".

كول، الذي يطلق عليه أبو الوحدة الألمانية، يبلغ من العمر 86 عاما، ويندر ظهوره في مناسبات عامة، منذ أن ترك منصبه في عام 2002، حيث أصيب بأزمة قلبية في عام 2008، ويعاني من صعوبة في الكلام ويستخدم كرسيا متحركا في تنقلاته النادرة.

تعليقات