رياضة

مفاجأة.. دي خيا فشل في اختبار ركلات الجزاء قبل مباراة الكأس

الأحد 2016.4.24 04:39 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 1759قراءة
  • 0 تعليق
دي خيا

دي خيا

كشف لويس فان جال، المدير الفني لفريق مانشستر يونايتد الإنجليزي، عن مفاجأة بخصوص حارسه ديفيد دي خيا، الذي تصدى لركلة جزاء في موجهة إيفرتون في مباراة الدور نصف النهائي ببطولة كأس الاتحاد الإنجليزي أمس (السبت) وقاد يونايتد للفوز 2-1، وقال إنه لم يتمكن من التصدي لركلات الجزاء في التدريبات.

وقال المدرب الهولندي في تصريحات أثناء المؤتمر الصحفي عقب الفوز على "التوفييز" إن الحراس كانوا يتدربون على ركلات الجزاء، وتم تنفيذ 20 ركلة فشل دي خيا في التصدي لأي منها، في حين نجح سيرخيو روميو في إيقاف واحدة. وشدد فان جال على أهمية الركلة التي تصدى لها دي خيا، وقال إنها الأهم.

وعلى الرغم من فشله في التدريبات، فإن الحارس الإسباني تصدى لركلة جزاء نفذها روميلو لوكاكو في الدقيقة 57، ليسهم بشكل كبير في فوز الشياطين الحمر والعبور للدوري النهائي بكأس الاتحاد، لملاقاة الفائز من كريستال بالاس وواتفورد.

ويمثل الفوز بكأس الاتحاد الأمل الأخير لليونايتد هذا الموسم، بجانب التأهل لدوري أبطال أوروبا الموسم المقبل، بعد الخروج المخيب من المنافسة على كل البطولات المحلية والقارية، وهو الأمر الذي قد يبقى فان جال داخل قلعة الأولد ترافورد.

 

 

تعليقات