سياسة

الرئيس اليمني من عدن: معركة الحديدة مصيرية لن تتوقف وندعو لتجاوز الخلافات

الخميس 2018.6.14 10:12 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 764قراءة
  • 0 تعليق
الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي - أرشيفية

الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي - أرشيفية

قال الرئيس اليمني، عبدربه منصور هادي،اليوم الخميس، إن معركة الحديدة مصيرية  لن تتوقف داعياً لتجاوز الخلافات الصغيرة حتى تحقيق الهدف الأكبر بالنصر على الانقلاب.

وأضاف:"مليشيا الحوثي الانقلابية، جاءت من غبار التاريخ كلعنة، وستذهب كالغبار تشيعها اللعنات".

وأكد هادي، في خطاب للشعب اليمني بمناسبة حلول عيد الفطر المبارك عقب وصوله إلى عدن، أن الانقلاب الحوثي، تسبب بمتاعب لكل أبناء الشعب اليمني ولم يبق جريمة إلا وارتكبتها مليشيا الانقلاب، أو بيت لم يوجعوه.

وشدد هادي، على أن الشرعية، لن تدخر أي جهد، ومعها جهود الأشقاء في دول التحالف العربي، في تخفيف معاناة اليمنيين وتبذل الجهود للتعامل مع الوضع الإنساني والحفاظ على أرواح وممتلكات المدنيين كأولوية قصوى وفقا للقانون الإنساني الدولي وضمان تدفق المعونات الإنسانية لشعبنا الذي ندرك تماما كم قد انهكته الميليشيات وزادت من معاناته" .

وذكر هادي، أن النصر على الانقلاب قريب، وأقرب مما يتصوره الكثيرون، وسيطوي الشعب اليمني، صفحة مؤلمة من معاناة مريرة قاساها شعبنا طوال أكثر من ثلاثة اعوام من هذا الانقلاب الوحشي والهمجي المتخلف.

وتطرق هادي، إلى معركة الحديدة، وقال إن الشرعية، بذلت جهودا مخلصة وصادقة لتجنيب المدينة هذه العملية العسكرية، لافتا إلى أن عيد الفطر سيكون عيد لانتصار جديد بتحرير الحديدة من المشروع المليشاوي المتخلف.

وأضاف" لقد استنفذنا كل الوسائل السياسية والسلمية، والجميع يعلم ذلك في الداخل والخارج، ولم يعد في الوسع الاستمرار في هذا الوضع المختل ، الذي ظلت هذه القوى المتطفلة تستنزف قدرات شعبنا في مشروع الاثراء الخاص ، وظلت تستخدم ميناء الحديدة لمصادرة ونهب المعونات الاغاثية وتمويل حربها العبثية وتهريب الصواريخ الباليستية والاسلحة القادمة اليها من ايران".

وأشار هادي، إلى أن الانتصار الوشيك في الحديدة سيكون خاتمة للقضاء النهائي على الانقلاب، وبوابة لاستعادة العاصمة المختطفة صنعاء.

تعليقات