سياسة

متظاهرون يحاصرون القنصلية الإيرانية وسط البصرة وإعادة فرض حظر التجوال

الخميس 2018.9.6 11:21 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 852قراءة
  • 0 تعليق
مظاهرات مدينة البـصرة العراقية

مظاهرات مدينة البـصرة العراقية

قال مصدر بشرطة البصرة لـ"العين الإخبارية"، الخميس، إن متظاهرين غاضبين حاصروا مبنى القنصلية الإيرانية وسط مدينة البصرة، جنوب العراق.

جاء ذلك وسط تصاعد لحالة الغضب في صفوف المتظاهرين، فيما أفاد مصدر في مجلس محافظة البصرة لـ"العين الإخبارية"، بأن المتظاهرين أحرقوا مقرات مليشيات بدر الموالية لإيران، ومقر تيار الحكمة، ومقر المجلس الأعلى الإسلامي ودار استراحة المحافظ.


وأضاف أن المحتجين حاصروا القنصلية الإيرانية في منطقة "البراضعية"، مشيرا إلى أن مقر قناة "العراقية" شبه الرسمية تعرض لإضرام النيران به من قبل المتظاهرين.

وأوضح أن مقر القناة احترق إثر قربه من مبنى مجلس المحافظة الذي تعرض أيضا لإضرام النيران به.


وفي محاولة للسيطرة على الأوضاع، أكد مصدر في قيادة عمليات البصرة لـ"العين الإخبارية" أنه تقرر فرض حظر التجوال في جميع أنحاء محافظة البصرة حتى إشعار آخر.

في المقابل، قال متظاهرون غاضبون تحدثوا لمراسل "العين الإخبارية" إنهم لن يلتزموا بأي قرار حظر تجوال صادر عن سلطات المحافظة وسيواصلون "انتفاضتهم"، في الوقت الذي سمعت فيه أصوات سيارات عسكرية تابعة لقيادة العمليات تعلن عبر مكبرات الصوت حظر التجوال في البصر حتى إشعار آخر.


وحذر خبراء ومسؤولون عراقيون، الخميس، من محاولات المليشيات الإيرانية الزج بالعراق في مستنقع العنف، بإشعال الأزمات وزيادة حدة مظاهرات البصرة، باستهداف المتظاهرين، الذين قتلت منهم 13 وأصابت أكثر من 100 شخص.

وتشهد مدينة البصرة، عاصمة العراق الاقتصادية، منذ أكثر من شهرين، تدهورا ملحوظا، إثر المظاهرات التي تطالب بتوفير الخدمات، وتغيير النظام السياسي وإنهاء الوجود الإيراني في العراق.

تعليقات