سياسة

ترامب يقبل استقالة المندوبة الأمريكية بالأمم المتحدة

الثلاثاء 2018.10.9 06:21 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 158قراءة
  • 0 تعليق
نيكي هيلي سفيرة واشنطن لدى الأمم المتحدة

نيكي هيلي سفيرة واشنطن لدى الأمم المتحدة

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إنه قبِل استقالة سفيرة بلاده لدى الأمم المتحدة نيكلي هيلي التي ستترك منصبها بحلول نهاية العام.   

وأضاف ترامب، في تصريحات صحفية بالمكتب البيضاوي بالبيت الأبيض، أن "هيلي أبلغته قبل 6 أشهر برغبتها في نيل قسط من الراحة".

وأشاد ترامب بـ"هيلي" خلال تحدثه للصحفيين، قائلاً: "إنها قامت بعمل رائع وإنه يأمل في أن تعود إلى الإدارة في منصب آخر". 

وتابع ترامب: "سأعلن عمن سيخلف هيلي في منصبها في غضون أسبوعين أو ثلاثة".

وكانت المتحدثة باسم البيت الأبيض سارة ساندرز أعلنت أن ترامب سيلتقي هيلي في المكتب البيضاوي الساعة 10:30 بالتوقيت المحلي.

وولدت هيلي باسم نارميتا راندهاوا في 20 يناير/كانون الثاني 1972، في ولاية ساوث كارولينا الأمريكية من أبوين هاجرا من إقليم البنجاب بالهند، ولديها أخوان وأخت، وتخرجت في جامعة كليمسون بساوث كارولينا بدرجة بكالوريوس في المحاسبة.

وعملت هيلي لشركة FCR الأمريكية لإدارة النفايات وإعادة تدويرها فور تخرجها حتى سنة 1994، حيث انضمت إلى شركة والدتها، إكزوتيكا للملابس، لتصبح مديرة لمجلس إدارة الشركة، ثم تولت إدارة مجلس ليكسنجتون التجاري في 2003.  

وكان توم بوسيرت، مستشار الأمن الداخلي للرئيس الأمريكي، سبقها بالاستقالة من منصبه عقب تقدم سلسلة من المسؤولين باستقالاتهم خلال العام الجاري والسابق.


تعليقات