سياسة

البرلمان العراقي يعقد جلسة التصويت على حكومة عبدالمهدي

إلغاء مناصب نواب رئيس الوزراء بالحكومة الجديدة

الأربعاء 2018.10.24 10:20 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 222قراءة
  • 0 تعليق
جانب من جلسة مجلس النواب العراقي

جانب من جلسة مجلس النواب العراقي

 بدأ البرلمان العراقي برئاسة محمد الحلبوسي ، مساء الأربعاء، جلسته  لمنح الثقة لحكومة رئيس الوزراء المكلف بتشكيلها عادل عبد المهدي، وبحضور 220 نائبا والرئيس العراقي برهم صالح.

وأعلن عادل عبدالمهدي، رئيس الحكومة العراقية المكلف، مساء الأربعاء، إلغاء مناصب نواب رئيس الوزراء بالحكومة وإنهاء العمل بالوكالة. 

وقال عبدالمهدي، في كلمة خلال تقديمه برنامجه الحكومي وتشكيلة حكومته، أمام أعضاء مجلس النواب، "قررنا إلغاء منصب نائب رئيس الوزراء". 

وأضاف عبدالمهدي أن "هناك كفاءات كثيرة لم تحصل على استحقاقها بسبب زخم التقديم".

كما شكر عبدالمهدي تحالف "سائرون والفتح والحكمة والإصلاح والبناء والنصر والكتل الكردية" لإعطائه حرية اختيار وزرائه. 

وأكد رئيس الوزراء المكلف،"أننا ننوي عدم السفر خارج البلاد لحين اكتمال البرنامج الحكومي، وعلينا توضيح الأهداف والخطط".

ولفت إلى أنه "قرر إنهاء العمل بالوكالة"، بحسب ماذكرته قناة "السومرية نيوز".

على صعيد متصل أعلن تحالف سائرون الاستمرار في حضور جلسة البرلمان العراقي رغم ما توارد من أنباء عن انسحابه. 

وقال برلماني عراقي، الأربعاء، إنه "من الصعب تمرير مرشحي الداخلية والدفاع والاتصالات بسب الخلافات".

وكان رئيس الجمهورية برهم صالح كلف عادل عبدالمهدي في 2 أكتوبر/ تشرين الأول الجاري بتشكيل الحكومة المقبلة. 





تعليقات