سياسة

فرنسا: 84 ألفا من "السترات الصفراء" تظاهروا في أنحاء البلاد

السبت 2019.1.12 08:11 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 177قراءة
  • 0 تعليق
صدامات بين الشرطة الفرنسية ومحتجي السترات الصفراء

صدامات بين الشرطة الفرنسية ومحتجي السترات الصفراء

قالت الداخلية الفرنسية، مساء السبت، إن نحو 84 ألفا من "السترات الصفراء" تظاهروا بأنحاء فرنسا من بينهم أكثر من 8 آلاف في العاصمة باريس في السبت التاسع من الاحتجاجات التي تشكل أخطر أزمة لحكومة إيمانويل ماكرون منذ توليه الحكم في 2017.

وأضافت الداخلية الفرنسية أنه تم اعتقال 100 متظاهر بأنحاء فرنسا، من بينهم 82 قيد الاحتجاز جراء الاشتبكات مع قوات الأمن.

وجاءت المظاهرة قبل 3 أيام من الحوار الكبير الذي دعا إليه الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في مسعى لتهدئة غضب "السترات الصفر"، مع استمرار حركة الاحتجاج التي تشهدها البلاد منذ نحو شهرين وتخللتها أعمال عنف. 


وبعد انطلاقهم من مقري وزارتي الاقتصاد والمالية شرق باريس تجمع آلاف من المحتجين ظهرا في ساحة الباستيل رافعين الأعلام الوطنية، هاتفين "ماكرون أرحل". 

وأغلقت الشرطة وسط باريس خشية اندلاع أعمال عنف جديدة من جانب العناصر المتطرفة بحركة السترات الصفراء حيث تم إغلاق الجسور على نهر السين كما أقامت الشرطة حواجز أمام المباني الرسمية مثل البرلمان وقصر الإليزيه.

وعبرت السلطات في الأيام الأخيرة عن خشيتها من حدوث أعمال عنف وحاولت ثني المحتجين عن المشاركة


وتم نشر قوات أمنية كبيرة في المنطقة و4 عربات مصفحة تابعة للدرك.

وقرر المحتجون التوقف بوسط باريس على مقربة من المكان الذي شهد صباح السبت انفجارا نجم عن تسرب غاز أوقع قتيلين على الأقل، بحسب آخر حصيلة.

وتطالب حركة السترات الصفراء بحق الدعوة لإجراء استفتاءات عبر عرائض شعبية، الأمر الذي لم يرفضه وزراء في الحكومة، إذ قال رئيس الوزراء إدوار فيليب إن الاستفتاءات التي يطلقها المتظاهرون "أداة مفيدة في أي بلد ديمقراطي"، لافتا إلى أن اللجوء إليها يتعين أن يكون محدودا.

تعليقات