سياسة

أوباما منتقدا ترامب: تصريحاته بشأن المسلمين تتعارض مع قيمنا الأمريكية

الأربعاء 2016.6.15 09:47 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 253قراءة
  • 0 تعليق

ردًّا على وصف اعتداء أورلاندو بأنه وليد تطرف إسلامي بحسب تعبير مرشح الرئاسة الأمريكية دونالد ترامب، انتقد الرئيس الأمريكي باراك أوباما، أمس الثلاثاء، تصريحات المرشح الجمهوري.
 وأكد أوباما أنها تتعارض مع القيم الأمريكية وتضر بجهود مكافحة التطرف، وتلمح إلى أن مجتمعات دينية بأكملها متواطئة في العنف، رافضًا تمييز المسلمين الأمريكيين عن غيرهم من المواطنين.

ووصف الرئيس الأمريكي كلام ترامب بغير المسؤول أيضًا عندما اقترح ترامب منع كل المسلمين من الهجرة إلى الولايات المتحدة.

وتابع: "لقد مررنا بظروف صعبة في تاريخنا، وعندما نعمل بدافع الخوف فإننا نندم على ذلك فيما بعد. هذا البلد نشأ على أساس الحريات، بما في ذلك الحرية الدينية. ليست لدينا اختبارات دينية هنا، وإذا تخلينا عن تلك القيم، فإننا لن نسهل دفع الناس إلى التطرف فحسب هنا وفي أنحاء العالم، وإنما سوف نخون أهم الأشياء التي نحاول حمايتها".

وصرح أوباما إثر اجتماعه بمستشاري الأمن القومي بأن محاربة تنظيم داعش سيتواصل، مشيرًا إلى أن منفذ الاعتداء الذي استهدف ملهى في أورلاندو تأثر بالدعاية المتطرفة عبر الإنترنت.

تعليقات