مجتمع

الداخلية الإماراتية و الإمارات للشباب يوزعان إفطارا في أبوظبي

الأربعاء 2016.6.15 02:43 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 285قراءة
  • 0 تعليق
أثناء توزيع الوجبات على السائقين عند الإشارات الضوئية  وقت الإفطار

أثناء توزيع الوجبات على السائقين عند الإشارات الضوئية وقت الإفطار

توزع الإدارة العامة لحماية المجتمع والوقاية من الجريمة، في الأمانة العامة لمكتب نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير الداخلية، بالتعاون مع مجلس الإمارات للشباب، وجبات الإفطار على مستخدمي الطريق في مدينة أبوظبي، قبيل أذان المغرب.

وأشار العقيد مبارك عوض بن محيروم، مدير عام الإدارة، على أهمية إشاعة روح التكافل والعطاء بين أفراد المجتمع في هذا الشهر الفضيل، وغيرها من المعاني السامية والقيم العظيمة، وغرسها في نفوس أبنائنا لاسيما الشباب منهم، مؤكدا على أن توزيع وجبات الإفطار على السائقين في الطرقات، يأتي تأكيدا على القيم الإنسانية الراسخة في أبناء الوطن، الحريصين على السير وفق النهج الذي أرسى دعائمه الوالد الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان.

وأوضح أن هذه المبادرة الإنسانية، التي يقوم بتنفيذها عناصر من الإدارة العامة لحماية المجتمع والوقاية من الجريمة، ومن مجلس الإمارات للشباب، من الجنسين، تسهم في إحياء قيم التكافل التي يجسدها شهر رمضان الكريم بكل ما يحمله من أجواء إيمانية، كما تهدف إلى الحد من القيادة بسرعة لإدراك موعد الإفطار، وما يسببه ذلك من حوادث مرورية تؤدي إلى خسارة في الأرواح والممتلكات.

وأضاف كما تأتي هذه المبادرة في إطار حرص الإدارة العامة، وتنفيذا لتوجيهات القيادة الرشيدة، على تجسيد فكر الشراكة والمسؤولية الإجتماعية مع المؤسسات والأفراد في المجتمع، من خلال المشاركة والتفاعل مع مختلف الأنشطة والفعاليات.

وأثنى بن محيروم على دور مجلس الإمارات للشباب في هذه المبادرة بشكل خاص، وعلى جهوده بشكل عام في تفعيل المشاركة الإيجابية للشباب، ومساهمته في تعزيز الهوية الوطنية والمواطنة الصالحة لديهم.

 

تعليقات