سياسة

البنتاجون قلق إزاء غارات روسية على فصائل معارضة سورية

تدعمها واشنطن

السبت 2016.6.18 11:17 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 220قراءة
  • 0 تعليق
وزارة الدفاع الأمريكية

وزارة الدفاع الأمريكية

أعربت وزارة الدفاع الأمريكية، اليوم السبت، عن "القلق الشديد" إزاء غارات روسية على فصائل معارضة سورية تدعمها واشنطن في جنوب سوريا وذلك خلال مؤتمر عبر الفيديو مع موسكو، كما أعلن المتحدث باسم الوزارة بيتر كوك.

وقال المتحدث إن المسؤولين العسكريين الأمريكيين "أعربوا عن قلقهم الشديد إزاء الهجوم على قوات معادية لداعش يدعمها التحالف في التنف والتي تضم قوات تشارك في هدنة وقف الأعمال القتالية في سوريا".

وأضاف أن البنتاجون "أكد أن هذه المسالة ستطرح خلال المحادثات الدبلوماسية المستمرة بشأن وقف الأعمال القتالية".

وذكر مسؤولون عسكريون أمريكيون أن القوات الروسية في منطقة التنف الحدودية استهدفت اجتماعا لمقاتلين يدعمهم التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة عقد لتنسيق القتال ضد مقاتلي تنظيم "داعش" في سوريا والعراق.

وأوضح المسؤولون أن المقاتلين السوريين الذين استهدفوا كانوا من جيش سوريا الجديد الذي دربته القوات البريطانية والأمريكية في معسكر للتحالف في الأردن، أما المقاتلون العراقيون فكانوا من العشائر العراقية.

إلا أن وزارة الدفاع الروسية أكدت في بيانها اليومي الخميس أنها "لم تنفذ أي غارات ضد جماعات المعارضة المسلحة" التي تلتزم هدنة منذ فبراير/شباط تم خرقها مرارا.

تعليقات