سياسة

كاميرون: الخروج من الاتحاد الأوروبي "خيار لا رجعة فيه" إلى الوراء

الأحد 2016.6.19 03:34 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 207قراءة
  • 0 تعليق
صورة أرشيفية

صورة أرشيفية

حذر رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون، الأحد، من أن خروج بلاده من الاتحاد الأوروبي قد يكون "خيارا مصيريا لا رجعة فيه" إلى الوراء، وذلك قبل 4 أيام من استفتاء سيحدد مصير بريطانيا التي لا تزال تحت صدمة مقتل النائبة جو كوكس.

فبعد 3 أيام من الحداد والوحدة الوطنية، استؤنفت حملة الاستفتاء، الأحد، وأظهرت من جديد الخلافات العميقة في البلاد.

وقال كاميرون في مقابلة مع صحيفة "تايمز": "عندما تقفزون من الطائرة، لن تكون هناك وسيلة للعودة إليها. إذا غادرنا، فسيكون ذلك للأبد، لم يكون هناك رجوع ممكن"، متحدثا عن "خيار مصيري".

وشبه رئيس الوزراء كلا من بوريس جونسون ومايكل غوف زعيمي المعسكر المؤيد للخروج، بأرباب عائلة غير مسؤولين يضعون عائلاتهم "في سيارة فراملها غير صالحة وخزانها يتسرب" منه الوقود.

لكن جونسون رد في مقابلة مع "صن أون صنداي" بأن "لا شيء يخشونه" البريطانيون في حال خروجهم من الاتحاد الأوروبي، مشيرا إلى أن لديهم "فرصة فريدة لاستعادة زمام المبادرة".

وقال وزير العدل مايكل غوف لصحيفة "صنداي تلغراف": "هناك مخاطر اقتصادية في حال الخروج (من الاتحاد) لكن هناك مخاطر أيضا في حال بقينا. ينبغي أن يصوت الشعب من أجل الديموقراطية والأمل.

من جانبها، عبرت صحف كثيرة صادرة، الأحد، عن رأيها في الاستفتاء، وكتبت "صنداي تايمز" أنها تؤيد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، في حين أن صحيفة "تايمز" أكدت أنها تؤيد بقاءها فيه.

من جهتها أشارت صحيفة "صنداي تلغراف" إلى أنها تؤيد خروج البلاد، معتبرة أن "الاتحاد الأوروبي ينتمي إلى الماضي".

أما "مايل أون صنداي" و"ذي أوبسيرفر" فيفضلان من جهتهما الوضع الراهن. وكتبت "مايل أون صنداي": "ليس الآن الوقت لكي نضع السلام والازدهار في خطر"، شاجبة "الأوهام الخطيرة" التي يسوّق لها معسكر الخروج من الاتحاد.

تعليقات