منوعات

لأول مرة.. الصين تتفوق على أمريكا وتصنع أسرع كمبيوتر في العالم

الإثنين 2016.6.20 10:09 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 657قراءة
  • 0 تعليق

نجحت الصين في تصنيع كمبيوتر خارق يعتبر الأسرع في العالم، لتتفوق بذلك على الولايات المتحدة الأمريكية، في قائمة الأجهزة التكنولوجية فائقة السرعة والجودة.

وذكرت هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي" نقلا عن نشرة "توب٥٠٠، التي ترصد الآلات عالية الأداء حول العالم، وتصدر كل ستة أشهر تقريرًا لتصنيفها، أن الكمبيوتر الجديد يدعى "سانوي تايهولايت" ويتفوق أيضا على سابقه الصيني"تيانهي٢"، والذي تراجع إلى المركز الثاني.

وبذلك يمتاز العملاق الجديد الذي طوره مركز البحث الوطني للتقنية وهندسة الحاسبات الموازية بأنه قائم على صناعة صينية ١٠٠٪، بعكس مواطنه تيانهي ٢ الذي يستخدم معالجات من إنتاج شركة إنتل الأمريكية.

ويستطيع العملاق الجديد إتمام ٩٣ بيتافلوبًا في الثانية الواحدة، ليكون بذلك أسرع ٥ أضعاف من سرعة الكمبيوتر الخارق الأمريكي الذي يدعى"سوبر كمبيوتر"، وذلك من خلال ٤١ ألف شريحة إلكترونية، في كل منها ٢٦٠ معالجًا، أي بإجمالي حوالي ١٠،٦٥ مليون نواة، وذلك مقابل ٥٦٠ ألف نواة لدى نظيره الأمريكي.

 و الـ “بيتافلوب في الثانية” وحدة من سرعة الحوسبة تساوي واحد إلى جانبه ١٥ صفرًا من عمليات الفاصلة العائمة في الثانية الواحدة. وتساوي الـ “بيتافلوب” نحو ألف مليون مليون عملية حسابية في الثانية الواحدة، ويحتاج الإنسان لإتمام هذا الكم الهائل من العمليات الحسابية لأكثر من ٣٢ ألف سنة.

وأوضحت توب ٥٠٠، أن الكمبيوتر الجديد أسرع بمرتين وأكثر كفاءة بثلاث مرات مقارنة بـسابقه الصيني، الذي تبلغ سرعته ٣٣،٨٦ بيتافلوبًا في الثانية.

وكانت التطورات التكنولوجية السريعة للصين قد منعت الولايات المتحدة من تصدير الشرائح الإلكترونية عالية الأداء إلى الصين في أبريل عام ٢٠١٥، وذلك بعد خروج تسريبات في ذلك الوقت حول نوايا الصين لإطلاق نسخة معدلة من تيانهي٢.

والجهاز الصيني الجديد موجود حاليا في مدينة ووشي شرق الصين، وهو سيستخدم في مجال المناخ. ورأى خبراء توب ٥٠٠ عن رأيهم بأن تصدر جهاز صيني للترتيب ينهي مقولة أن الصين لا يمكن أن تحتل موقعا عالميا إلا باعتمادها على تقنيات غربية.

وبحسب تصنيف أسرع ١٠ كمبيوترات في العالم، تملك الصين اثنين منها، والولايات المتحدة أربعة، تليهم اليابان وألمانيا وسويسرا والسعودية، وهي الدولة العربية الوحيدة في القائمة.

تعليقات