سياسة

قوات 4 دول تتحد في مواجهة "بوكو حرام"

تشمل النيجر ونيجيريا وتشاد والكاميرون

الثلاثاء 2016.6.21 11:46 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 228قراءة
  • 0 تعليق

قال جنرال من النيجر، إن قوة متعددة الجنسيات بدأت اليوم الثلاثاء عمليات ضد جماعة "بوكو حرام" الإرهابية على الحدود بين بلاده ونيجيريا.

وقال البريجادير جنرال عبده صديقو عيسى، رئيس أركان القوات المتمركزة بمنطقة ديفا بجنوب النيجر للشؤون التكتيكية، إن قوات من تشاد ونيجيريا تشارك في العملية، التي بدأ التجهيز لها قبل نحو أسبوع في سرية بمنطقة ديفا، حيث تنشط جماعة بوكو حرام.

وهذه ليست المرة الأولى التي توحد فيها دول حوض بحيرة تشاد، وهي النيجر ونيجيريا وتشاد والكاميرون، صفوفها للتصدي لبوكو حرام، وهي جماعة إرهابية متشددة بدأت نشاطها في نيجيريا قبل سبع سنوات ومنذ ذلك الحين تشن هجمات عنيفة في الدول الأربع.

وقال عيسى إن هدف العمليات هو إنهاء "احتلال كل المناطق التي تحتلها بوكو حرام حاليا".

وبدأت القوة متعددة الجنسيات التي يوجد مقر قيادتها في نجامينا عاصمة تشاد، محاولة إخراج المتشددين من المناطق التي يمارسون فيها أنشطتهم العام الماضي.

ونفذت النيجر وتشاد عمليات عسكرية مشتركة ضد بوكو حرام التي تريد إقامة إمارة في غرب إفريقيا منذ أوائل 2015.

وفي الشهر الحالي تعهدت تشاد بإرسال جنود للاشتراك في أحدث هجوم للتصدي لبوكو حرام بعد أن هاجم مقاتلوها بلدة بوسو بجنوب النيجر مما أسفر عن مقتل 26 جنديا.

تعليقات