منوعات

فردوس عبد الحميد لـ"العين": "الأسطورة" بريء من البلطجة ونهايته مفاجأة

كشفت سر مشاركة الفنان الراحل عبد الله غيث

السبت 2016.7.2 03:37 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 5143قراءة
  • 0 تعليق

يمثل الدور الذي تخوضه الفنانة المصرية فردوس عبد الحميد في مسلسل "الأسطورة" عودة قوية ومختلفة للدراما المصرية بعد طول غياب.

فردوس عبد الحميد فتحت قلبها في حوار مع بوابة "العين" الإخبارية وتحدثت عن سبب اختيارها الدور وموافقتها على العمل مع محمد رمضان بعد غياب عن الشاشة، وقالت إن الحلقات القادمة من المسلسل ستشهد مفاجآت كبيرة.

وتظهر فردوس عبد الحميد بدور جديد في مشوارها الفني الزاخر، حيث تجسد دور والدة الشقيقان "ناصر" و"رفاعي" الذي يجسدهما النجم محمد رمضان، وزوجة الفنان الراحل "عبد الله غيث" الذي يشارك في العمل رغم وفاته منذ سنوات طويلة.

في البداية أكدت فردوس أنها سعيدة بالمشاركة في هذا المسلسل الذي تراه عمل متكامل على مستوى فريق العمل من نجوم ومؤلف ومخرج، حيث جاء كل دور في مكانه.

وقالت فردوس لـ بوابة "العين" الإخبارية: "الأسطورة في رأيي من أهم الأعمال التي تعرض على الشاشة في رمضان 2016، والجميع ربما يلمس تفاعل الفنانين مع بعضهم، وإبداع المخرج محمد سامي اللي قدر يدينا الإحساس ده وحسسنا إننا فعلا عيلة واحدة، وبطريقته اللطيفة استطاع أن يشعر كل فرد بقيمة دوره".

وأضافت: "محمد رمضان من أهم الفنانين العظام في مصر والعالم العربي، وأثبت أن الواحد لما بيبقى جاد في شغله وملتزم به ويركز في تفاصيله، والدليل أداؤه لشخصيتين لا يتشابهان مع بعضهما، واستغربت واستنكرت حقيقة الدور وقت قراءته، وقلت للمخرج هيعملهم إزاي، ولما ابتدينا العمل شوفت رمضان مذاكر وحسيت قد إيه مهم".

آراء متسرعة:

ونفت فردوس عبد الحميد التسريبات التي رددها بعض المتابعين على مواقع التواصل الاجتماعي حول نهاية الأسطورة، لافتة أن الحلقات القادمة ستحمل مفاجآت للمشاهدين ربما لم يتوقعها.

وحول الانتقادات التي تعرض لها رمضان والمسلسل بترويج العنف والبلطجة تقول فردوس: "أنا بعاتب الناس اللي بتنقد، لازم العمل يتشاف على بعضه، وده رأي متسرع، لما العمل يخلص ويبقى المفهوم منه الترويج للعنف والبلطجة يبقى معاهم حق، وفي النهاية هيبان الشخص اللي سلك طريق غير قويم كيف سيكون مصيره، والناقد اللي يسترع ويهاجم، مش محترف ومتخصص".

الأسطورة، بحسب الفنانة الكبيرة، "عاوز يقول إن مش معنى أن تتعرض لضغوط ويتعسر طريقك في بدايته، أن تسلك طريقًا منحرفًا، فنهاية الانحراف نهاية الشخص نفسه، وكل المكاسب مادية لكن الخسارة تكون لكل لنفسه وما يملكه من أهل وأصدقاء".

 

سمعة محمد رمضان:

وتؤكد الفنانة المصرية أن العمل يقدم قيمًا جيدة يمكننا أن نراها في كثير من المشاهد، مثل الصداقة التي يتمسك بها "ناصر" مع صديقه "الدكتور" ويعلي قيمتها، وصلته بعائلته وخوفه عليهم، واحترامه لأخواته، وبقايا ضميره الصالح، رغم إجرامه الشديد.

وترى فردوس أن للمسلسل رسالة اجتماعية تحض الشباب على عدم الكفر بالعمل والتعب قدر الممكن من أجل الكسب الحلال، والنهاية المأساوية التي تختم مشوار المجرم والمنحرف.

ولكن هل ترددت في قبول الدور بسبب محمد رمضان ترد "ما اتفرجتش لمحمد رمضان قبل كده وكنت بسمع أقاويل مش ظريفة وشوفت له مسلسل "بن حلال" واتعرفت عليه من خلاله، وكان حلو جدا، وشعرت أنه ممثل كويس".

وأضافت "عندما عرض عليها الدور، فاجأ كثيرون وتكلموا معي وقالوا لي هل ستعملين مع محمد رمضان؟!، لكن فكرت وقولت إن كل واحد له دور، وأنا ممكن أقبل في بداية طريقي بعض الأعمال التجارية، للظهور ومعرفة الجمهور بفني، لكن ليس معناه، أننا نحكم على محمد رمضان بالإعدام، لأجل أدواره الأولى وأفلامه المتهمة بالترويج للعنف والبلطجة".

 

مي عمر بريئة:

واستنكرت فردوس عبد الحميد لـ"العين" الاتهامات التي طالت مخرج العمل محمد سامي بمجاملة زوجته الفنانة مي عمر التي تقدم شخصية "شهد" زوجة محمد رمضان، على حساب بقية ممثلات المسلسل.

واستطردت: "أنا مش شايفه ده خالص ومحمد سامي صغير السن لكنه كبير بفنه وإبداعه، ويمتلك أدواته جيدًا وعارف بيعمل إيه، وأضاف كتير للعمل ومش في ذهنه إطلاقا إنه يكبّر شخص على حساب آخر".

وأشادت بأداء الفنانة مي عمر: "شايفة دي الحقيقة، ومي هايلة ومؤثرة في الشارع وأنا كل ما بمشي بيتقالي بلاش تزعلوها ومش عاوزنها تموت، حقيقي هي بريئة من اتهامات مجاملتها".

 

اختيار عبد الله غيث:

وكشفت فردوس، مناسبة سر مشاركة الفنان الراحل عبد الله غيث في العمل، رغم وفاته بعشرات السنوات، مشيرة إلى أن صورته لإشعار المشاهد أنه موجود في أحداث المسلسل، ورب لهذه الأسرة.

وأردفت "عبد الله غيث ومينفعش حد تاني على قيد الحياة أن تعلق صورته ويشار إلى وفاته بهذا الشكل، واختيار الصورة موفق للغاية، خاصة وأن الفنان الراحل عبد الله غيث كان له كاريزما عالية، ولديه حضور لدى المشاهدين، إلى هذا الوقت".

وأعلنت فردوس أن هناك أعمالًا جديدة درامية تفكر فيها، وستتخذ قرارها بعد فترة النقاهة التي تعيشها، بعد الانتهاء من تصوير "الأسطورة"، وأن عملها مع رمضان ثانية ليس مؤكدًا في هذه الأعمال.

 

تعليقات