فن و منوعات

"الأفلام الذهبية" لعام 2015 في أهم 10 مهرجانات عالمية

تونس والمغرب تتركان طابعًا في عواصم الفن

الخميس 2015.12.24 08:26 مساء بتوقيت ابوظبي
  • 1212قراءة
  • 0 تعليق

مع قُرب عام 2015 على الرحيل، يظل في الذاكرة الفنية للعالم "الأفلام الذهبية" التي حازت الجوائز الأولى في أضخم المهرجانات السينمائية العربية والدولية.
من برلين وكان في أوروبا إلى دبي ومراكش في المنطقة العربية، يتربع الفيلم الأمريكي "Birdman" بجائزة الأوسكار العالمية، و"على حلة عيني" بذهبية دبي، و"كتير كبير" بجائزة مراكش، و"ديبان" في كان الفرنسية.
    


"الرجل الطائر: الفضيلة غير المتوقعة من الجهل"
"Birdman: The Unexpected Virtue of Ignorance"، هو الفيلم الحائز جائزة الأوسكار لعام 2015، ويحكي قصة ممثل غامر بكل ما لديه، سعيًا لإثبات أنه فنان حقيقي وليس مجرد نجم شباك، وهو من بطولة الأمريكي مايكل كيتون، وإخراج المكسيكي أليخاندرو إيناريتو.

"ديبان"
"DHEEPAN"، هو الفيلم الفرنسي الذي حاز الجائزة الذهبية لمهرجان كان السينمائي العالمي، ويروي قصة جندي سابق هرب من الحرب الأهلية في سيرلانكا، وانتهى به الحال مع سيدة وطفلة صغيرة على أعتاب العاصمة باريس يتظاهرون أنهم عائلة واحدة من أجل النجاة، وهو من بطولة السيرلانكي أنطونيثسان جيسوثسان، وإخراج الفرنسي جاد أوديار.

"على حلة عيني"
الفيلم التونسي الفائز بجائزة "المهر الذهبي" في مهرجان دبي السينمائي، تدور أحداثه قبيل اندلاع الثورة التونسية، وتتمحور حول المراهقة "فرح" التي قررت تقديم أغانٍ ذات طابع سياسي ضمن فرقة روك، متجاهلة حلم أهلها بأن تصبح طبيبة، وشارك في الفيلم المطربة الشهيرة غالية بن علي، وأخرجته التونسية الشابة ليلى بوزيد.

"تاكسي طهران"
الفيلم الإيراني الذي فاز بجائزة "الدب الذهبي" من مهرجان برلين السينمائي الدولي، هو قطعة فنية غير مسبوقة، حيث قام المخرج الإيراني جعفر بناهي الممنوع من صنع الأفلام في بلاده، بتركيب كاميرا داخل سيارة أجرة بالعاصمة طهران، ليصطحب الجماهير في رحلة اجتماعية سياسية بين أفراد الشعب الإيراني، مدتها ساعة ونصف.

"كتير كبير"
الفيلم اللبناني الفائز بـ"النجمة الذهبية" في مهرجان الفيلم الدولي بمراكش المغربية، يسلط الضوء على قضايا المخدرات والفساد في أجهزة الأمن، بجانب تناوله لواقع الطائفية والمذهبية بالمجتمع اللبناني، وذلك من خلال شخصية "زياد الحداد" تاجر المخدرات الذي ينوي التوقف عن الأعمال غير الشرعية، وهو من بطولة آلان سعادة، وإخراج اللبناني ميرجان بوشيعا.

"من بعيد"
"DESDE ALLÁ" أو "From Afar"، هو الفيلم الفنزويلي الفائز بجائزة "الأسد الذهبي" في مهرجان فينيسيا السينمائي الدولي، وتدور أحداثه حول رجل خمسيني مثلي يدفع للمراهقين من أجل صحبتهم، ولكن تشاء الأقدار أن يقع في شاب صغير يقود عصابة إجرامية، وهو من بطولة ألفريدو كاسترو، وإخراج لورينزو فيجاس.

"البحر الأبيض المتوسط"
"Mediterranea"، هو الفيلم الإيطالي الفائز بـ"الهرم الذهبي" من مهرجان القاهرة السينمائي، ويحكي قصة صديقين يخوضان برحلة شاقة عبر الصحراء الإفريقية والبحر المتوسط من موطنهم في بوركينا فاسو إلى إيطاليا، سعيًا للحياة الكريمة، وهو من بطولة قدوس سيهون، وإخراج جوناس كابريجانو.

"الليالي العربية"
"Arabian Nights"، الفيلم البرتغالي الحاصل على جائزة أفضل تصميم صوت بجوائز الفيلم اﻷوروبي لعام 2015 وهو مأخوذ عن كتاب "ألف ليلة وليلة"، ويحكي القصة المعروفة للأميرة شهرزاد التي تسعى لعفو الأمير شهريار عن طريق رواية القصص القصيرة الشيقة له، حتى لا يسقط اهتمامه بها، وهو من بطولة كريستا ألفياتي، وإخراج البرتغالي ميغويل جوميز.

"الفارس"
"Chevalier"، هو الفيلم اليوناني الذي فاز بجائزة مهرجان لندن السينمائي الدولي، ويسلط الضوء على غرور الرجال، من خلال لعبة تدور بين 6 رجال بالغين على مركب في وسط بحر إيجه اليوناني، ليظهروا صفاتهم السيئة طمعا في الفوز بـ"خاتم الفارس".

"جوق العميان"
أو "جوق العميين"، هو الفيلم المغربي الحائز على "التانيت الذهبي" بمهرجان قرطاج السينمائي، تعود أحداثه إلى السنوات الأولى من حكم الملك الحسن الثاني، حيث كان "حسين" مناصر للملك الجديد، ويقود فرقة موسيقية شعبية، وله ابن "ميمو"، وتبدأ أحداث الفيلم عندما يقع ميمو في غرام خادمة الجيران

تعليقات