سياسة

المرأة بانتخابات البحرين.. إقبال يعزز مكانتها كشريك في بناء الديمقراطية

السبت 2018.11.24 12:21 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 484قراءة
  • 0 تعليق
إقبال كثيف من المرأة البحرينية على صناديق الاقتراع

إقبال كثيف من المرأة البحرينية على صناديق الاقتراع

شهدت مراكز الاقتراع في الانتخابات النيابية والبلدية بالبحرين، اليوم السبت، إقبالاً كثيفاً من المرأة للمشاركة في عملية الاقتراع.

ومنذ الصباح الباكر توجهت مئات الناخبات إلى مراكز الاقتراع للإدلاء بأصواتهن في الانتخابات النيابية والبلدية التي تنتظم جميع محافظات البلاد. 

وأكدت اللجنة العليا للانتخابات البحرينية أن مشاركة المرأة الكبيرة في العملية الانتخابية تؤكد مكانتها كشريكة أساسية في بناء مسيرة المملكة الديمقراطية. 


من جانبها، نوهت الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة، قرينة العاهل البحريني رئيسة المجلس الأعلى للمرأة، السبت، بمستوى المشاركة المتزايد الذي تسجله المرأة البحرينية في الحياة السياسية بالبحرين.

جاء ذلك خلال إدلائها بصوتها في المركز العام بحلبة البحرين الدولية، حيث قالت إن إقبال المرأة البحرينية على ممارسة حقها الدستوري في الترشح والانتخاب لعضوية مجلس النواب والمجالس البلدية، يواكب حضورها الفعال في المسيرة الديمقراطية لمملكة البحرين التي رسم معالمها المشروع الإصلاحي الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك البحرين.

وأشادت قرينة العاهل البحريني، في تصريحات نشرتها وكالة الأنباء البحرينية، بحسن سير العملية الانتخابية بيسر وسهولة، وبما يمكن جمهور الناخبين من أداء واجبهم الوطني بكل حرية ومسؤولية، وسط أجواء تسودها النزاهة والشفافية المطلقة.

وأعربت عن ارتياحها للإجراءات التنظيمية التي تدل على عمل جاد وتفانٍ يبذله القائمون على تنظيم العملية الانتخابية.


ولفتت إلى أن المجلس الأعلى للمرأة البحرينية يجد في المشاركة الواسعة للمرأة بالانتخابات، الأثر الإيجابي لمساهماته في تحفيز وتشجيع المرأة على المشاركة السياسية، من خلال البرامج والمبادرات والتدابير المختلفة لدعم هذه المشاركة.

وأكدت حرص المجلس على تطوير تلك البرامج والمبادرات بما يتناسب مع ازدياد وعي المرأة والمجتمع البحريني ككل تجاه جدارة المرأة بتمثيل الناخبين والدفاع عن مصالحهم.

وفتحت مراكز الاقتراع في البحرين أبوابها، السبت، لاستقبال الناخبين للتصويت في الانتخابات النيابية والبلدية.

وتوجه الناخبون إلى مراكز الاقتراع في المحافظات الأربع، وهي العاصمة والشمالية والجنوبية والمحرق، للإدلاء بأصواتهم لاختيار من يمثلهم في مجلس الشعب والمجالس البلدية.
ووفقا لأرقام اللجنة العليا للانتخابات يحق التصويت 365 ألفا و467 ناخبا، في 40 دائرة انتخابية بـ4 محافظات، لاختيار 40 عضوا بمجلس النواب من بين 290 مرشحا، بينهم 40 سيدة، وأعضاء 30 مجلسا بلديا من بين 137 مرشحا. 
وأشارت تقارير من قبل وسائل الإعلام البحرينية إلى أن عدد المراقبين للانتخابات البرلمانية والبلدية بلغ نحو 231 يمثلون مؤسسات المجتمع المدني في البحرين.
وأكد رئيس اللجنة العليا وزير العدل والشئون الإسلامية والأوقاف الشيخ خالد بن علي آل خليفة تعزيز أوجه التنسيق والتعاون مع الجمعيات المراقبة، لا سيما اليوم بهدف التحقق السريع من أي مخالفات انتخابية قد تقع واتخاذ الإجراءات اللازمة بشأنها.

تعليقات