سياسة

الرئيس الأفغاني يطالب "طالبان" بتمديد هدنة العيد

الأحد 2018.6.17 03:21 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 169قراءة
  • 0 تعليق
الرئيس الأفغاني أشرف غني - أ. ف. ب

الرئيس الأفغاني أشرف غني - أ. ف. ب

طالب الرئيس الأفغاني حركة "طالبان" الإرهابية، مساء أمس السبت، بتمديد هدنة عيد الفطر، رغم مقتل ما لا يقل عن 26 شخصا على الأقل، عندما فجر انتحاري نفسه في حشد يضم عناصر من الحركة وقوات الأمن ومدنيين كانوا يحتفلون بهدنة غير مسبوقة في أفغانستان.  

وأعلن الرئيس أشرف غني قرار حكومته تمديد وقف النار، في خطاب متلفز للأمة دعا فيه "طالبان" إلى تمديد الهدنة من جانبها والتي تنقضي مدتها اليوم الأحد.

وجاء إعلان غني تمديد وقف إطلاق النار لمدة أسبوع مع طالبان، مع استمرار صمود هدنة عيد الفطر، ولم يرد التنظيم الإرهابي بعد على دعوة غني.

وأعلن تنظيم داعش الإرهابي مسؤوليته عن الهجوم الذي أسفر كذلك عن إصابة 54 شخصا كانوا يحتفلون بتعليق القتال في منطقة رودات في ولاية ننكرهار.

وقال الناطق باسم محافظ ولاية ننكرهار آية الله خوجياني إن "انتحاريا فجر نفسه وسط مدنيين وقوات أمن وعناصر من طالبان كانوا يحتفلون بوقف إطلاق النار".

وأعلنت طالبان وقف النار للأيام الثلاثة الأولى من عيد الفطر، متعهدة عدم شن اعتداءات على القوات الأفغانية، في مبادرة هي الأولى من نوعها منذ الاجتياح الأمريكي عام 2001، فيما أعلنت الحكومة وقفا لإطلاق النار ينتهي الثلاثاء المقبل، دون أن يشمل تنظيم داعش الإرهابي.

وفي أول يومين من عيد الفطر، تعانق مقاتلو طالبان وعناصر الأمن الأفغان والمدنيون، والتقطوا الصور التذكارية بعضهم مع بعضهم في أنحاء البلاد، في مشاهد غير مسبوقة، احتفالا بالهدنة.

تعليقات