سياسة

الجبير: على إيران أن تقرر ما إذا كانت "ثورة" أم "دولة"

الثلاثاء 2018.1.16 11:25 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 1048قراءة
  • 0 تعليق
عادل بن أحمد الجبير، وزير الخارجية السعودي مع وزير خارجية بلجيكا

عادل بن أحمد الجبير، وزير الخارجية السعودي مع وزير خارجية بلجيكا

قال وزير الخارجية السعودي عادل بن أحمد الجبير، إنه على إيران أن تقرر ما إذا كانت ثورة أم دولة، مشيراً إلى أنها مصدر الصراعات الأكبر في المنطقة. 

وأشار إلى أنه إذا كانت إيران تعتبر نفسها دولة مؤسسات فعليها أن تتقيد بالقوانين الدولية، وتحترم مبدأ حسن الجوار وتتوقف عن التدخلات في شؤون الدول، وتكف عن دعم وتمويل الإرهاب.

ووصف في مؤتمر صحفي، اليوم الثلاثاء، مع نظيره البلجيكي ديديه ريندرز، ببروكسل، سلوك طهران في لبنان والعراق وسوريا والبحرين وتدخلالتها في الشؤون الداخلية للدول بمصدر الأزمات في المنطقة.

وأضاف وزير الخارجية السعودي: "وجهنا رسالة واضحة إلى إيران بأن سلوكها غير مقبول".

وأكد أن مباحثاته مع وزير خارجية مملكة بلجيكا ديديه ريندرز، تناولت الأوضاع الإقليمية وعملية السلام، والأوضاع في سوريا واليمن.

وحث الجبير دول العالم على تحسين الاتفاق النووي، خاصة فيما يتعلق بالحدود القصوى لتخصيب اليورانيوم.

وحمل مليشيا الحوثي المدعومة من إيران، مسؤولية تدهور الأوضاع الإنسانية في اليمن، مشيراً إلى أنها اختطفت البلاد وأرسلت الأطفال كجنود في ساحات المعارك.

وشدد الجبير على أن الموانئ اليمنية مفتوحة لاستقبال المساعدات الإغاثية، وأن السعودية أكبر داعم للشعب اليمني وسوف تواصل القيام بذلك.

تعليقات