مجتمع و صحة

لبنى القاسمي: المرأة الإماراتية ضربت أروع الأمثلة من أجل رفعة الوطن

السبت 2017.8.26 04:48 مساء بتوقيت ابوظبي
  • 284قراءة
  • 0 تعليق
الشيخة لبنى بنت خالد القاسمي، وزيرة دولة للتسامح

الشيخة لبنى بنت خالد القاسمي، وزيرة دولة للتسامح

أكدت الشيخة لبنى بنت خالد القاسمي، وزيرة دولة للتسامح، رئيسة جامعة زايد أن "المرأة الإماراتية تحظي باهتمام بالغ من القيادة الرشيدة ودائماً ما تؤكد أنها عنصر رئيسي في المسيرة التنموية لدولة الإمارات وشريك أساسي تقف جنبا إلى جنب مع الرجل في بناء الوطن".

وقالت في حوار مع وكالة أنباء الإمارات "وام " بمناسبة يوم المرأة الإماراتية الذي يوافق 28 أغسطس من كل عام، والذي تحتفل به دولة الإمارات هذا العام تحت شعار "المرأة شريك في الخير والعطاء" الذي أطلقته "أم الإمارات" إن المرأة الإماراتية حققت إنجازات عدة في شتى المجالات ومختلف القطاعات لاسيما المجالات الحيوية ذات الأولوية الوطنية والاهتمامات العالمية، مشيرة إلى أن المرأة الإماراتية ضربت أروع الأمثلة كأم في تقديم فلذات كبدها لعزة وكرامة الوطن.

وأضافت أن تمكين المرأة الإماراتية ليس وليد اللحظة بل ظهر جليًا منذ قيام الاتحاد، ولذلك اهتم الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان بتعليم المرأة ووفر كل السبل والإمكانات لضمان استمرارها في التعليم.

وأعربت عن الشكر والتقدير والامتنان لعطاء "أم الإمارات" المتجدد وحرصا الدائم والمستمر على دعم المرأة الإماراتية وتمكينها في شتى القطاعات.

وحول تقييمها لمنجزات المرأة الإماراتية خلال السنوات الماضية ورؤيتها المستقبلية لها في ظل الدعم الكبير التي تلقاه من القيادة منذ قيام الاتحاد على أيدي المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، والنهج الذي يواصله الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس دولة الإمارات وإشراكها في مسيرة التنمية الشاملة.

قالت إن "المرأة الإماراتية حظيت باهتمام بالغ من مؤسس دولة الإمارات وباني نهضتها الحديثة الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، فكان دائماً يؤكد أن المرأة عنصر رئيسي في المسيرة التنموية لدولة الإمارات، وأنها شريك أساسي تقف جنبا إلى جنب مع الرجل في بناء الوطن، وعلى هذا النهج الراسخ تحظى المرأة الإماراتية بعناية فائقة من الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس دولة الإمارات وأخيه الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس دولة الإمارات، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، والشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة".

وأضافت أنه في ظل كل هذا الاهتمام والدعم حققت المرأة الإماراتية إنجازات عدة في شتى المجالات ومختلف القطاعات، سيما المجالات الحيوية ذات الأولوية الوطنية والاهتمامات العالمية.

ولفتت إلى أن من بين تلك الإنجازات وجود 8 وزيرات في حكومة الإمارات، كما أن المجلس الوطني الاتحادي ترأسه امرأة، وهي بذلك أول سيدة تترأس البرلمان في الدول العربية، فضلاً عن وجود عدد كبير من الإماراتيات في قطاعات الصناعة والفضاء والطيران والطاقة والقضاء والتعليم والصحة وغيرها من القطاعات الحيوية، وفي مختلف الهيئات والمؤسسات الحكومية والخاصة.

تعليقات