رياضة

بن غليطة: تصريحات العواني "شخصنة غير مبررة"

الإثنين 2018.1.22 07:30 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 429قراءة
  • 0 تعليق
مروان بن غليطة

مروان بن غليطة

وصف مروان بن غليطة رئيس اتحاد الإمارات لكرة القدم تصريحات عارف العواني الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي بأنها شخصية أكثر من اللازم، حيث لم تكن المرة الأولى التي يصرح فيها ضد الاتحاد بهذا الشكل.

وقال بن غليطة في مؤتمر صحفي عقده الاثنين بمقر اتحاد الكرة بدبي للرد على تصريحات العواني لصحيفة الاتحاد الإماراتية والتي قال فيها إن اتحاد الكرة يدار بدون خطة ولا رؤية واضحة، حيث يبدأ كل اجتماع له من الصفر، دون مقدرة على إدارة شؤون اللعبة، مطالباً المجلس بالاستقالة، أن تصريحات العواني تسببت في استياء أعضاء مجلس إدارة الاتحاد.

العواني: لا وصي على الكرة الإماراتية.. ونريد تعديل الوضع

وأشار بن غليطة إلى أن العواني كان دائما ما يشتكي من شخصنة الأمور ضده وذلك عندما يعمل في نادي الوحدة، لكن تصريحاته لصحيفة الاتحاد جاءت على شخصنة غير مبررة، لافتا ً إلى أنه مستعد لمناظرة علنية مع العواني أو غيره.

وتساءل بن غليطة عن كيفية ندم المجالس الرياضية حسبما أكد العواني وذلك على إضاعة الوقت في اتحاد الكرة قائلاً:“ من أعطاه تخويلا للحديث باسم المجالس الرياضية أم أنه يقصد مجلس أبوظبي الرياضي فقط، مستغرباً في الوقت نفسه من طلب الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي من الدعوة لعمومية طارئة لاتحاد الكرة، والتي لا تصح إلا للأندية وليس للمجالس الرياضية.

وتابع رئيس اتحاد الكرة الإماراتي في تصريحاته: "كان يجب على عارف العواني الكشف عن الملفات الـ6 التي تحدث عنها للرأي العام والتي أكد أنها تشير إلى تقاعس الاتحاد، وليس عن ملف واحد يرتبط بمسألة سقف الرواتب.

وأكد مروان بن غليطة رئيس اتحاد الكرة أنه لا يقبل تصريحات عارف العواني والتي اتهم فيها الاتحاد بالفرجة على المخالفات التي تقع في اللجان، وذلك لأننا نعمل وفق نظام أساسي وقرارات لجمعية عمومية، مؤكدا في الوقت نفسه أنه لا يعرف أين تتواجد هذه المخالفات.

ونفى رئيس اتحاد الكرة الإماراتي أن يكون قد تلقى شكوى من أحد من أندية أبوظبي ضد اتحاد الكرة، مؤكدا أن الأندية جميعها تعرف كيف تخاطب الاتحاد، لافتا إلى أن اعتماد قانون سقف الرواتب قد مر علي نصف موسم ويحتاج إلى وقت لتعديل وليس خلال أشهر قليلة.

وتابع بن غليطة قائلاً: "بوادر الالتزام بآلية سقف الرواتب كان واضحا في حالة قيد أحمد خليل في نادي العين حيث تم رفضها لأول مرة بسبب قانون السقف الجديد".

ورد بن غليطة على ما قاله العواني بأن المجلس الرياضية هي المالكة للأندية، مؤكدا أنه كان من الأولى أن تطبق الرقابة على هذه الأندية، داعيا العواني إلى مراجعة محاضر اجتماع مجلس اجتماع الاتحاد وذلك بعد قوله إنه تفاجأ بفرض قانون سقف الرواتب في العمومية الماضية.

ودعا بن غليطة عارف العواني الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي إلى معاقبة الإداريين المتلاعبين في سقف الرواتب كما ذكر في تصريحاته أن هناك من الإداريين من يقومون بذلك، مؤكدا أن فكرة غرفة انتقالات اللاعبين كانت من مقترح الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي لكن الآلية التي طرحها لا يمكن أن تطبق لأنها تخالف لوائح الفيفا.

وفيما يتعلق بتصريح العواني على أن أعضاء مجلس إدارة اتحاد الكرة هرولوا للمجالس الرياضية من أجل الحصول على دعمهم قال بن غليطة، إنه زار الأندية والمجالس الرياضية لعرض برنامجه الانتخابي وكذلك الأعضاء دون أن تكون هناك هرولة لذلك.

وعن تصريحات عارف العواني بأن اتحاد الكرة فتح العديد من الملفات ولم يغلقها تساءل بن غليطة عن هوية تلك الملفات التي فتحها الاتحاد ولم يغلقها، موجها السؤال أيضاً عما إذا كان العواني أمين مجلس أبوظبي الرياضي أم مجلس أبوظبي للإعلام.. وذلك في رده حول اتهام أعضاء مجلس الاتحاد بالتهرب من وسائل الإعلام .

وقال بن غليطة أن بندا واحدا من سفريات أمين عام مجلس أبوظبي الرياضي يفوق ما يرصد من اتحاد الكرة لجميع الأعضاء من سفريات، حيث يعرف الجميع من يسعى للسفر و"التنطيط" في كل مكان.

وختم بن غليطة تصريحاته بالتأكيد على استبشاره بالخير بتولي اللواء محمد خلفان الرميثي مسؤولية هيئة الرياضة، واستعداداه التام للتعاون من أجل الرياضة الإماراتية.


تعليقات