مجتمع

15 مليون جزائري سافروا للخارج في عام واحد

الخميس 2018.2.22 12:15 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 299قراءة
  • 0 تعليق
مطار هواري بومدين الدولي - الجزائر العاصمة

مطار هواري بومدين الدولي - الجزائر العاصمة

ذكرت إحصائية صادرة عن المديرية العامة للأمن الجزائري أن عدد الجزائريين، الذين غادروا البلاد عبر كافة الحدود البرية والجوية والبحرية في 2017 بلغ 15 مليوناً و627 ألفاً و551 مسافراً، من إجمالي عدد سكان الجزائر البالغ نحو 41 مليون نسمة.

وأظهرت المقارنة بين العامين الماضيين ارتفاع عدد الجزائريين المسافرين في 2017 مقارنة بـ2016، بزيادة قدرها مليونان و294 ألفاً و277 مسافراً، أي ما نسبته 17%.

وأشارت الإحصائية إلى أن عدد الجزائريين الذين سافروا في 2016 خارج الجزائر بلغ 13 مليوناً و333 ألفاً و274 مسافراً.

وتشمل الإحصائية المسافرين لغرض السياحة، العمل، التجارة، الحج، العمرة، تلقي العلاج، والجالية الجزائرية في الخارج.

مسافرون في مطارات الجزائر

وذكرت بيانات وزارة السياحة الجزائرية نهاية العام الماضي أن عدد الجزائريين الذين قضوا مختلف عطلاتهم السنوية خارج البلاد فاق 4.5 مليون جزائري، من بينهم 2.5 مليون سائح جزائري دخلوا تونس في 2017، ما يمثل نسبة 40.5% من السياح الأجانب الذي دخلوا تونس في الفترة نفسها.

في مقابل ذلك، شهدت منحة السياحة التي تقدمها البنوك الجزائرية انهياراً غير مسبوق خلال الأسبوع الجاري، حيث بلغت 100 يورو بعد أن كانت 120 يورو مع نهاية 2017، و120 إلى 130 يورو في الأعوام الثلاثة الماضية.


وتبقى منحة السفر السياحية في الجزائر الأضعف في المنطقة العربية ومنطقة شمال أفريقيا، والتي يقول كثير من الجزائريين "إنها لا تكفي حتى لقضاء يوم واحد خارج البلاد"، في وقت تقدر المنحة في تونس بـ3 آلاف يورو و3500 يورو في المغرب.

ويعزو خبراء الاقتصاد انخفاض قيمة منحة السياحة في الجزائر إلى استمرار انهيار قيمة الدينار الجزائري أمام العملات الرئيسية اليورو والدولار، وتراجع دخل الجزائر من العملة الصعبة بأكثر من النصف، ما جعل كثيراً من المسافرين يلجؤون إلى السوق السوداء للعملات، التي تفرض عليهم شراء اليورو والدولار بزيادة تقارب الـ70% عن السعر المحدد في التعاملات البنكية الرسمية.

تعليقات