سياسة

محكمة أمريكية: إيران متورطة في هجمات 11 سبتمبر

غرمت طهران 6 مليارات دولار

الأربعاء 2018.5.2 07:49 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 743قراءة
  • 0 تعليق
إيران وهجمات الحادي عشر من سبتمبر

إيران وهجمات الحادي عشر من سبتمبر

قضت محكمة أمريكية بتوقيع غرامات باهضة على الحكومة الإيرانية تقدر بنحو 6 مليارات دولار، كتعويضات لصالح أسر ضحايا هجمات الحادي عشر من سبتمبر/أيلول عام 2001، والتي راح ضحيتها آلاف الأبرياء.

وأكد جورج دانيلز، القاضي الفيدرالي الذي أصدر الحكم، بحسب النسخة الفارسية لهيئة الإذاعة البريطانية، أن كلاً من إيران والبنك المركزي بطهران ومليشيات الحرس الثوري على صلة بتلك الهجمات الإرهابية، استناداً إلى شكوى تقدم بها نحو 1000 شخص من أسر الضحايا في عام 2004 قبل أن يتم السماح باستئنافها عام 2016 بعد موافقة الكونجرس الأمريكي على قانون لمكافحة ممولي الإرهاب.

وتنوعت قيمة التعويضات التي قررتها المحكمة الأمريكية على طهران، حيث يحصل كل من الزوج والوالد على مبلغ تعويضي 8.5 مليون دولار، و8.5 مليون دولار لكل طفل، و4.25 مليون دولار لكل شقيق، ويمكن لواشنطن استرداد المبلغ من مليارات الدولارات من الأصول الإيرانية التي تمّ تجميدها في الولايات المتحدة وأوروبا، في الوقت الذي امتنعت إيران أو أي من ممثليها عن حضور جلسات تلك المحاكمة لتصدر قرارها غيابياً.


واتهم محامو الضحايا في دعواهم الحكومة الإيرانية بدعم الإرهاب، وتسخير إمكانيتها تحت تصرف عناصر تنظيم القاعدة خلال تلك الهجمات الإرهابية، مطالبين إياها بتعويض عائلات الضحايا عن الخسائر التي لحقت بهم، غير أن هذه ليست المرة الأولى التي تصدر فيها محكمة أمريكية أحكاماً ضد إيران خلال عامي 2011 و2016، حيث أمر قاضي ولاية نيويورك طهران بدفع مليارات الدولارات لضحايا الهجمات التي أودت بحياة قرابة 3000 شخص.

وفي 11 سبتمبر/أيلول 2001 اختطف 19 إرهابياً ينتمون إلى تنظيم القاعدة 4 طائرات وصدموا بها برجي التجارة العالمية في نيويورك ومبنى البنتاجون، فيما سقطت إحداها في شانكسفيل ببنسلفانيا.

تعليقات