رياضة

وزير الرياضة المصري سعيد بتنظيم ماراثون زايد الخيري

الجمعة 2018.12.28 01:09 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 202قراءة
  • 0 تعليق
أشرف صبحي

أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة المصري

أبدى أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة المصري سعادته بتنظيم النسخة الخامسة من ماراثون زايد الخيري في محافظة الإسماعيلية، مؤكدا أن ذلك يعكس قدرة مصر التنظيمية للأحداث الرياضية.

انطلاق "ماراثون زايد الخير" في محافظة الإسماعيلية المصرية الجمعة

وانطلق ماراثون زايد الخيري، صباح الجمعة، بحضور الدكتور هشام توفيق وزير قطاع الأعمال، واللواء حمدي عثمان محافظ الإسماعيلية، والسفير جمعة مبارك الجنيبي سفير دولة الإمارات العربية المتحدة بالقاهرة، والعقيد ركن محمد بن هلال الكعبي رئيس اللجنة العليا الإماراتية المنظمة لماراثون زايد، وذلك بمشاركة نحو 15 ألف شاب وفتاة من مختلف المحافظات. 


كما شهد انطلاق الماراثون عددا من ممثلي مؤسسة مصر الخير وجمعية الأورمان وأعضاء اللجنة العليا المنظمة للماراثون من دولة الإمارات العربية المتحدة، بالإضافة إلى عدد من قيادات وزارة الشباب والرياضة، والقيادات التنفيذية والشعبية بمحافظة الإسماعيلية، ولفيف من رجال الإعلام والصحافة.

وأكد وزير الشباب والرياضة المصري أن عوائد الماراثون الذي يقام في نسخته الخامسة ستخصص لصالح مستشفى شفاء الأورمان، ومستشفى الجذام أحد المستشفيات التي تدعمها مؤسسة مصر الخير.


ويأتي الماراثون هذا العام احتفاء بالذكرى المئوية للمغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان الوالد المؤسس لدولة الإمارات العربية المتحدة.

وأضاف صبحي أن ماراثون زايد الخيري يؤكد أن الرياضة تعد من أهم المجالات التي تسهم في التنمية والمشاركة المجتمعية، لافتا إلى أن تلك الأحداث ترسم السعادة والبهجة على كل وجوه المستفيدين منها من المرضى الذين تُخصص كل عوائد هذا الماراثون لهم.


وأوضح وزير الرياضة المصري أن ماراثون زايد الخيري يلاقي كل المساندة والتقدير من الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية، وكذا كل الدعم من الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الإماراتية.

وتقدم وزير الشباب والرياضة بالشكر والتقدير إلى دولة الإمارات العربية المتحدة تحت قيادة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان على دعمها الكامل لمصر، مؤكدا أن النسخة السادسة من الماراثون سوف تقام في مصر، وتخصص عوائدها لذوي الإعاقة والقدرات الخاصة.

تعليقات