صحة

طفل يولد بالصين بعد وفاة والديه بـ4 سنوات

الخميس 2018.4.12 07:47 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 224قراءة
  • 0 تعليق
ولادة طفل بعد 4 سنوات من وفاة والديه

ولادة طفل بعد 4 سنوات من وفاة والديه

 أعلنت وسائل إعلام صينية ولادة طفل من أم بديلة، بعد وفاة والديه في حادث سيارة، عام 2013، بعد أن جمّدا عدة أجنة على أمل إنجاب طفل خلال عملية تلقيح صناعي في المستقبل، وخاض آباؤهما معركة قضائية للسماح لهم باستخدام الأجنّة المجمدة.

وولد الطفل في ديسمبر/كانون الأول من العام الماضي لأم بديلة من جمهورية لاو، وكانت صحيفة "بيكين نيوز" أول من نشر القضية هذا الأسبوع، وفقا لهيئة الإذاعة البريطانية بي بي سي.

 وحينما وقع الحادث، كانت الأجنة محفوظة في أحد مستشفيات مدينة نانجينج تحت درجة حرارة 196 تحت الصفر في وعاء نيتروجين سائل.

وأتاحت محكمة صينية للأجداد الأربعة الحق في استخدام البويضات المخصّبة، وسُمح لهم في النهاية بأخذ الأجنة، ولكن واجهتهم مشكلة أنهم لا يمكنهم نقل الأجنة من مستشفى نانجينج إلا إذا توافرت الإمكانيات الكاملة في مستشفى آخر لحفظها.

وكان البحث عن مكان آخر خارج حدود البلاد الخيار الأمثل بسبب الحظر القانوني على تأجير الأجنة بالصين، لذلك تواصل الأجداد مع وكالة لتأجير الأرحام، وقرروا إنجاز الأمر في لاو، نظرا لإباحة تأجير الأرحام لأغراض تجارية هناك.

ونقل الأجداد الأجنة بالسيارة، بعدما رفضت شركات الطيران حملها، وهي بحجم الترمس الحراري، وفي لاو، تم زرع الجنين في رحم أم بديلة، حتى ولد الطفل في ديسمبر/كانون الأول 2017. 

وحينما شكلت وفاة الوالدين صعوبة في إثبات الأبوة، قدم الأجداد الأربعة نتائج اختبارات الدم والحمض النووي لإثبات نسب الطفل.


تعليقات