سياسة

الوزراء البحريني يرفض أي محاولة للمساس بمكانة السعودية

الإثنين 2018.10.15 07:38 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 408قراءة
  • 0 تعليق
مجلس الوزراء البحريني أكد تضامنه مع السعودية ضد المتآمرين عليها

مجلس الوزراء البحريني أكد تضامنه مع السعودية ضد المتآمرين عليها

أكد مجلس الوزراء بمملكة البحرين، برئاسة الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة، الإثنين، تضامن مملكة البحرين وتأييدها بقوة للموقف السعودي الحازم تجاه كل من يحاول التآمر عليها أو يهددها للنيل منها بالتصريح أو التلويح.

وأعرب المجلس عن استنكاره الشديد للحملة الإعلامية الظالمة التي تتعرض لها المملكة العربية السعودية من بعض وسائل الإعلام، مؤكداً رفض مملكة البحرين لكل محاولة تستهدف المساس بمكانة السعودية أو بسيادتها، وشجبها لكل من يسعى إلى الإساءة إليها بالمزاعم الباطلة أو الاتهامات الزائفة.

وشدد مجلس الوزراء البحريني، في بيان أوردته وكالة الأنباء البحرينية، على أن حكومة المملكة العربية السعودية بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود يشهد لها بتمسكها بثوابتها وتقاليدها، فهي ركيزة أساسية لأمن واستقرار العالمين العربي والإسلامي وذات ثقل إقليمي ودولي، ومشهود لقيادة المملكة العربية السعودية حرصها على أمن وسلامة مواطنيها أينما كانوا مثل حرصها على استقرار الدول وسلامة شعوبها.

وكانت الخارجية البحرينية أكدت، الأحد، تقديرها العميق للمكانة الرفيعة التي تتمتع بها السعودية، مجددة وقوفها الثابت في صف واحد إلى جانبها في كل ما تنتهجه من سياسات رشيدة وما تبذله من جهود جبارة لأجل مواجهة مختلف التهديدات والمخاطر التي تحدق بالمجتمع الدولي، وفي مقدمتها التطرف والإرهاب.

وأكدت مملكة البحرين رفضها التام لأي تهديدات ومحاولات للنيل منها سواء عبر التلويح بفرض عقوبات اقتصادية، أو استخدام الضغوط السياسية، أو ترديد الاتهامات الزائفة، التي لن تنال من السعودية ومواقفها الراسخة ومكانتها العربية والإسلامية والدولية.

وتوعدت المملكة العربية السعودية بالرد، وقالت إنها تؤكد أنها إذا تلقت أي إجراء فسوف ترد عليه بإجراء أكبر، مشددة على أن "لاقتصاد المملكة دوراً مؤثراً وحيوياً في الاقتصاد العالمي، ولا يتأثر إلا بتأثر الاقتصاد العالمي".



تعليقات