اقتصاد

بكين تعلن أنها ستتخذ تدابير مضادة ردا على رسوم ترامب الجديدة

الثلاثاء 2018.9.18 11:53 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 383قراءة
  • 0 تعليق
الحرب التجارية بين أمريكا والصين تشتعل مجددا

الحرب التجارية بين أمريكا والصين تشتعل مجددا

أكدت الصين الثلاثاء، أنها ستتخذ "تدابير مضادة" عقب إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب فرض رسوم جديدة على ما قيمته 200 مليار دولار من السلع الصينية المستوردة يبدأ تطبيقها الأسبوع المقبل. 

وقالت وزارة التجارة الصينية في بيان اليوم: "من أجل ضمان حقوقها ومصالحها الشرعية في نظام التبادل الحر العالمي، ليس أمام الصين سوى خيار اتخاذ تدابير مضادة مماثلة". ولم يذكر البيان تهديدا سابقا بفرض رسوم على ما قيمته 60 مليار دولار من السلع الأمريكية المستوردة في حال فرضت واشنطن هذه الرسوم الجديدة.

جاء الرد الصيني، عقب إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أمس الإثنين فرض رسوم جمركية جديدة نسبتها 10% على واردات صينية بقيمة 200 مليار دولار، مهدّداً بفرض رسوم إضافية على واردات صينية أخرى قيمتها 267 مليار دولار إذا ما ردّت بكين على هذه الرزمة الجديدة من الرسوم.

قال ترامب في بيان وزّعه البيت الأبيض أمس إن "الرسوم الجمركية تدخل حيّز التنفيذ في 24 سبتمبر/ أيلول الجاري، وتبلغ 10% لغاية نهاية العام. اعتباراً من الأول من يناير/كانون الثاني المقبل ستُرفع هذه الرسوم الجمركية إلى 25%".

أضاف "إذا أخذت الصين إجراءات انتقامية ضد زراعاتنا أو صناعات أخرى، عندها سنقوم في الحال بتفعيل المرحلة الثالثة أي فرض رسوم جمركية على ما قيمته 267 مليار دولار من الواردات الإضافية".

قالت صحيفة ساوث تشاينا مورنينج بوست اليوم، نقلا عن مصدر حكومي في بكين لم تسمه إن الصين لن ترسل على الأرجح وفدا تجاريا إلى واشنطن بعد أن أعلنت إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب خططا لفرض رسوم على واردات من الصين بقيمة 200 مليار دولار.

أفاد التقرير أن الصين تراجع ما كانت تخطط له في السابق من إرسال وفد برئاسة ليو خه نائب رئيس الوزراء إلى الولايات المتحدة الأسبوع المقبل لإجراء جولة جديدة من المباحثات. 

كما أبلغ المصدر الصحيفة أن بكين لم تتخذ بعد قرارا نهائيا لكن إظهار "ما يكفي من حسن النوايا" شرط مسبق للمباحثات المزمعة.


تعليقات