منوعات

البطاطس البلجيكية في خطر بسبب الموجة الحارة

الأحد 2018.8.12 05:22 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 125قراءة
  • 0 تعليق
البطاطس البلجيكية في خطر بسبب الموجة الحارة

البطاطس البلجيكية في خطر بسبب الموجة الحارة

أصبحت درجات الحرارة خطرا حتى على الأغذية والمحاصيل الزراعية وخاصة البطاطس في بلجيكا، فيما تواجه الدول الأوروبية ذبلان ثلث محاصيل البطاطس، وأدى ذلك لتوقف إنتاج وصنع رقائق البطاطس اللذيذة، وهو الطبق المفضل لدى السكان والسياح.

وكانت بلجيكا قد مرت على مدى ١٢ شهرا الماضية بوفرة في محصول البطاقس، قبل أن تتحول إلى النقص في هذا المحصول.

ووفقا لصحيفة "تليجراف" البريطانية، قال برنارد ليفيري، رئيس متاجر يونفرا نافيفرا: "إن هذه المرة الأولى التي يصلي فيها البلجيكيون من أجل المزيد من الأمطار.. البطاطس ضرورية ومهمة جدا؛ فهي جزء من ثقافتنا، إنها أكثر من مجرد منتج، إنها رمز لبلجيكا".

وأضاف ليفيري: "إن الأسعار قد زادت بالفعل، وإن البطاطس ستصبح أصغر، ولا يمكننا أن نعرف ما إذا كان الحصاد جيدا أم سيئا قبل سبتمبر، لكن إذا استمر الوضع على هو عليه الآن، فلن يكون جيدا على محصول البطاطس".

وقد ارتفعت بعض أسعار أطباق البطاطس، مثل طبق "بينتيه البلجيكي"، ويخشى أصحاب المتاجر الصغيرة من هجرة الزبائن إذا أصبحت وجبة البطاطسا باهظة الثمن، وعلى الرغم من هطول الأمطار هذا الأسبوع؛ فإن الحصاد المنتظر في سبتمبر/أيلول وأكتوبر/تشرين الأول المقبلين من المتوقع أن يكون المحصول فيه أقل، حتى مع هطول الأمطار في الأيام المقبلة.

وذكرت الصحيفة أن "درجات الحرارة المرتفعة والطقس الجاف يقللان من إنتاجية وحجم البطاطس، وتزيد خشونة قشرتها وصلابتها؛ ما يؤدي لتلفها، وعدم صلاحيتها حتى بواسطة آلات التقشير".

ويقول بيير ليبرون، من جمعية صناعة البطاطس في بلجيكا: "إن النباتات تتوقف عن النمو تحت تأثير الجفاف والحرارة المرتفعة، وإن البطاطس التي تم حصدها مبكرا تُباع بأسعار أعلى بكثير، من 250 يورو إلى 300 يورو للطن الواحد، مقارنة بالسعر القديم من 100 إلى 150 يورو للطن".

تعليقات