منوعات

بيت ناش.. مضيفة أمريكية قضت 60 عاما على متن طائرة

الأحد 2017.11.26 08:02 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 941قراءة
  • 0 تعليق
المضيفة بيت ناش تطير منذ 60 عاما

المضيفة بيت ناش تطير منذ 60 عاما

في وقت مبكر من صباح يوم الخميس، تمشي مضيفة الطيران بيت ناش حتى بوابة 19 في مطار ريجان الوطني، حيث تستعد رحلة الخطوط الجوية الأمريكية رقم 2160 المتجهة إلى بوسطن للإقلاع. 

ولدى توقفها أمام مكتب الاستقبال لضبط وشاحها، ينظر إليها شاب في العشرينيات وتنطلق منه شهقة ويقول بحماس: "أوه، يا إله، هل أنت بيت ناش؟ هل يمكنني الحصول على صورتك؟".

هذا ما تبدو عليه الحياة بالنسبة للمضيفة الجوية ناش (81 عاما) التي تطير منذ أن كان الرئيس الراحل دوايت ديفيد أيزنهاور في البيت الأبيض، وقيمة تذكرة رحلة الطيران 12 دولارا، حسب تقرير نشرته صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية.

وفي الحقيقة فإن هذا الشاب العشريني هو بافل بوريس، مضيف شركة طيران "أمريكان إيجل" الذي لديه معرفة كبيرة بشأن ناش، ولكن لم تتح له الفرصة لمقابلتها، بل وتحيتها وتبادل العناق معها ثم يبحث عن هاتفه الجوال في جيب سترته ليلتقط الثنائي سيلفي العمر ليخلد تلك اللحظة.

تحت تأثير صدمة اللقاء يستأنف بوريس الحديث: "كل شخص يعمل في هذه الصناعة (الطيران) يعرف بأمر بيت، إنها مصدر إلهام"، بينما يراقبهما بسعادة من مكان قريب زميل ناش القديم سيلن إيفانز.

ترد المضيفة المخضرمة، التي تعد الأكبر سنا في العالم: "هذا يحدث طوال الوقت، والتوقيع للمعجبين أيضا".

والمعروف أن سن التقاعد الإلزامي للطيارين في هذه الصناعة هو 65 عاما، ولكن ليس هناك سن تقاعد للمضيفات، لذلك لا تزال ناش تحلق.

وبينما عملت ناش في مسارات جوية أخرى خلال مسيرتها المهنية الطويلة، تفضل الرحلة من العاصمة إلى بوسطن.

ويتطلب منها أن الأمر أن تستيقظ حتى قبل الدجاج حيث يرن المنبه في منزلها في ماناساس بولاية فيرجينيا الساعة 2:10 صباحا- لكن الأم الوحيدة تعود إلى منزلها في الوقت المناسب لتناول العشاء مع ابنها، الذي يعاني متلازمة داون ويعيش معها.

في أيامنا هذه، يشمل رواد رحلتها المعلق السياسي ديفيد جيرجن وأعضاء وفد الكونجرس عن ولاية ماساتشوستس والنائب العام كينيث فاينبرج الذي عرف بإدارة صناديق تعويضات الكوارث في 11 سبتمبر/أيلول.

يقول فينبرج، الذي يطير مع ناش منذ 3 عقود تقريبا: "إذا كانت على متن الطائرة، فإنك تعلم أن كل شيء سيسير على ما يرام، إنها لا تشعر بالارتباك قط. ومهما كانت مشغولة، ستتوقف دائما وتسألك كيف حالك".

وناش هي الشقيقة الكبرى لـ3 شقيقات نشأن خارج مدينة أتلانتيك، كانت تبلغ من العمر 21 عاما ، وبدأت حياتها المهنية  كسكرتيرة قانونية، لكنها أصبحت بعد تعيينها لدى خطوط طيران "إيسترن إيرلاينز" المرأة التي قضت 60 عاما في جعل الأجواء الأمريكية أكثر لطفا.

وعن الاستمرار في عملها حتى بلوغها الثمانين، تقول: "سأستمر في العمل إذا استطعت".


تعليقات