سياسة

"بوكو حرام" تهاجم قواعد عسكرية في نيجيريا وتتكبد خسائر فادحة بالنيجر

الخميس 2019.1.3 11:04 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 335قراءة
  • 0 تعليق
عناصر تابعة للجيش النيجيري- أرشيفية

عناصر تابعة للجيش النيجيري- أرشيفية

شنت جماعة بوكو حرام الإرهابية هجمات متفرقة على قواعد عسكرية في ولاية بورنو بشمال شرق نيجيريا.

وأفادت مصادر عسكرية وأمنية بأن مجموعة من "تنظيم داعش في غرب أفريقيا" -فصيل بوكو حرام الذي بايع داعش- هاجموا الثلاثاء هذه القواعد الواقعة، وأن معارك عنيفة دارت خلال هذه الهجمات. 

وكثّفت الجماعة الإرهابية في الأشهر الأخيرة هجماتها على مراكز عسكرية وثكنات للجيش في ولايتي بورنو ويوبي مما أسفر عن مقتل عشرات الجنود. 

وكانت مصادر عسكرية أعلنت الإثنين أن الجيش يحضر لشن عملية عسكرية لاستعادة مدينة باجا المطلة على بحيرة تشاد من مقاتلي بوكو حرام، الذين سيطروا على المدينة التي تتضمن مرفأ مهما على بحيرة تشاد، بعدما اقتحموا قاعدتين عسكريتين للجيش النيجيري والقوة المتعددة الجنسيات التي تتوزع وحداتها بين نيجيريا والنيجر وتشاد والكاميرون. 

وباستحواذها على باغا، أصبحت بوكو حرام تسيطر على غالبية ضفاف بحيرة تشاد، وفق مصادر أمنية. 

 وفي السياق ذاته أعلنت النيجر مساء الأربعاء أن قوّاتها المسلحة شنت عمليات برية وجوية ضد جماعة بوكو حرام في حوض بحيرة تشاد في جنوب شرق البلاد أسفرت عن مقتل أكثر من 200 إرهابي. 

وقالت الوزارة في بيان أذاعه التلفزيون إن "الإجراءات المشتركة للقوّات البرية والجوية أسفرت حتى الثاني من يناير/كانون الثاني 2019 عن هذه الحصيلة الإجماليّة المؤقتة، موضحة أن الغارات الجوية أدت إلى مقتل أكثر من 200 إرهابي، بينما قضت القوات على الأرض على 87 آخرين. 

وأضاف البيان أن عملية التمشيط واسعة النطاق هذه التي أطلقت في 28 ديسمبر/كانون الأول 2018، تركزت على طول نهر كومادوجو الذي يشكل خط الحدود الطبيعية بين النيجر ونيجيريا، وعلى جزر بحيرة تشاد. 

وأوضحت الوزارة أنّ المناطق التي جرت فيها العمليات العسكرية هي بغالبيتها مستنقعات يختبئ فيها مقاتلو بوكو حرام الذين تكبدوا خلال هذه المعارك خسائر في العتاد شملت 8 زوارق و3 عربات، كما صادر الجيش في النيجر أسلحة وذخيرة بينها مدفعان رشاشان وقاذفان للقذائف الصاروخية المضادة للدروع (آر بي جي) ورشّاشات وألفا خرطوشة من عيارات مختلفة وهواتف محمولة. 

وتأتي هذه العمليات بعد أقل من شهر على تعبير وزير الدفاع النيجري كالا موتاري عن تخوفه من شن جماعة بوكو حرام هجمات ضد قوات بلاده.

تعليقات