رياضة

المقارنة البغيضة ببوسكيتس

الخميس 2018.10.18 01:26 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 330قراءة
  • 0 تعليق
خافيير بوش

سام ألارديس هو مدرب إنجليزي بلا فريق، يستمتع بالحديث عن كرة القدم، وآخر ما قاله إن "بوسكيتس ليس أفضل من إيريك داير".

هما يلعبان في المركز ذاته، وربما لهما نفس الطول، ولكن السمات والقدرات تختلف تماماً، لقد تطور ببوسكيتس على فلسفة التمرير والاستلام، وامتلاك المساحات في عهد بيب جوارديولا، أنه الحمض النووي للبارسا، الاستحواذ والسرعة بالكرة

وفسر ألارديس وجهة نظره بأن: "داير يقوم بنفس ما يقوم به بوسكيتس، ولكنه يتلقى الكثير من الانتقادات".

إن مدافع منتخب الأسود وفريق توتنهام يتلقى الانتقادات، نعم رغم أنه لاعب جيد للغاية، ولكن مع كل الاحترام لمن شغلوا مهنة التدريب، لا يبدو أن داير أفضل من بوسكيتس.

هما يلعبان في المركز ذاته، وربما لهما نفس الطول، ولكن السمات والقدرات تختلف تماماً، لقد تطور بوسكيتس على فلسفة التمرير والاستلام، وامتلاك المساحات في عهد بيب جوارديولا، أنه الحمض النووي للبارسا، الاستحواذ والسرعة بالكرة.

على الجانب الآخر، داير يلعب كرة قدم بفلسفة أخرى، لذلك كرته مختلفة عندما يرتبط الأمر بالجانب الإبداعي على أرض الملعب، إنجلترا لا تهاجم مثل البارسا، وبالتالي الوظائف تختلف بالنسبة للاعب الوسط.

نعم، في توتنهام يحاول بوكيتينو أن يسيطر على المباريات، ولكن في النهاية نجد داير يلعب تمريرات طويلة، بالطبع داير جيد للغاية لكن بوسكيتس فريد من نوعه.

نقلاً عن صحيفة "موندو ديبورتيفو" الأسبانية

الآراء والمعلومات الواردة في مقالات الرأي تعبر عن وجهة نظر الكاتب ولا تعكس توجّه الصحيفة
تعليقات