منوعات

لأول مرة منذ 25 عاما.. عميدة المحكمة العليا الأمريكية تغيب عن العمل

الأحد 2019.1.13 12:13 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 125قراءة
  • 0 تعليق
القاضية روث بايدر جينسبورج عميدة المحكمة العليا الأمريكية

القاضية روث بايدر جينسبورج عميدة المحكمة العليا الأمريكية

أضطرت عميدة المحكمة العليا الأمريكية القاضية روث بايدر جينسبورج، للتغيب عن العمل لأول مرة منذ 25 عاما، لسبب قهري خارج عن إرادتها، بعد أن خضعت لفحوص طبية، حيث تبين إصابتها بورم سرطاني عبارة عن عُقيدتين في إحدى الرئتين.

وقالت كاثلين أربرج، المتحدثة باسم المحكمة، في بيان، إن "القاضية التقدمية البالغة 85 عاما، التي خضعت لعملية جراحية الشهر الماضي، تتعافى طبيعيا بعد هذه العملية".

وأضافت: "أظهرت فحوص بعد العملية أن المرض زال، ولا حاجة لأي علاج إضافي".

وبعدما تغيبت عن الجلسات هذا الأسبوع، للمرة الأولى، منذ تعيينها في هذه الهيئة القضائية قبل ربع قرن، تواصل العمل من منزلها الأسبوع المقبل.

وتعرضت جينسبورج، 7 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، لحادث سقوط؛ ما أدى إلى كسور في الضلوع، وبعد اكتشاف العُقيدتين السرطانيتين في رئتها، جرى استئصالهما في 21 ديسمبر/كانون الأول في مستشفى بنيويورك.

وتابع الديمقراطيون باهتمام تطور الوضع الصحي لهذه المرأة، التي تمثل رمزا من رموز الحركة النسوية والتقدمية، خصوصا لخشيتهم من أن يتيح رحيلها للرئيس دونالد ترامب إبدالها بقاضٍ محافظ.

وتتولى المحكمة العليا البت في مسائل أساسية في المجتمع، بينها الإجهاض وحيازة الأسلحة النارية وحقوق الأقليات وحماية البيئة.

ولطالما أكدت بايدر جينسبورج، المعينة لمدى الحياة في هذه الهيئة كسائر الأعضاء الآخرين، أنها لن تتقاعد إلا عندما تشعر بأنها باتت عاجزة عن العمل.

تعليقات