اقتصاد

تراجع أسعار السيارات في الهند بعد الضريبة الموحدة

الأحد 2017.7.16 03:05 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 2369قراءة
  • 0 تعليق
شركات السيارات في الهند تعدل أسعارها بعد تطبيق ضريبة السلع والخدمات

شركات السيارات في الهند تعدل أسعارها

عدلت معظم شركات السيارات في الهند أسعارها بعد تطبيق  ضريبة السلع والخدمات، التي أقرتها الحكومة بداية شهر يوليو/تموز الجاري. 

وتمكنت العديد من شركات صناعة السيارات الفاخرة، مثل بي إم دبليو واودي ومرسيدس الألمانية من خفض أسعارها بعد تطبيق ضريبة السلع والخدمات.

وقد أطلقت الحكومة الهندية، في 1 يوليو/تموز الحالي، أكبر إصلاح ضريبي في تاريخ البلاد، وسط ردود فعل شعبية اختلفت ما بين الترحيب والاحتجاج.

تتضمن هذه الخطوة دمج عدة ضرائب في ضريبة واحدة، غير أن عددا من أرباب قطاع الأعمال قالوا إن نظام الضريبة الواحدة يسبب إرباكا.

وتحل الضريبة الجديدة على السلع والخدمات محل أكثر من 12 ضريبة مفروضة على الصعيد الوطني وعلى صعيد الولايات الهندية التسع والعشرين.

وتشير تقارير إلى أن مبيعات السيارات في الهند انخفضت بنسبة 11% في يونيو/حزيران الماضي، وهي الأكثر حدّة منذ مارس/آذار 2013، بسبب مخاوف شركات التصنيع بشأن تطبيق نظام ضريبة السلع والخدمات، والذي بدأ تنفيذه في 1 يوليو/ موز الجاري.

وفي بيان صادر عن جمعية مصنعي السيارات الهندية "سيام"، قالت إن مبيعات السيارات انخفضت بنسبة 11.2% عن شهر يونيو/حزيران من العام الماضي، وهذا الانخفاض هو الأكثر خلال 49 شهرا منذ مارس/آذار 2013، عندما انخفضت مبيعات السيارات بنسبة 11.7%.

قال المدير العام لـ "سيام"، فيشنو ماثور نتوقع أن يكون الانخفاض شهرا واحدا فقط، طبقا لما جاء في موقع نيوز18 الإخباري الهندي.

وأضاف أن التجار كانوا أكثر تركيزا على تصفية الأسهم بدلا من شراء أسهم جديدة خلال الشهر، لتجنب الخسارة الانتقالية بسبب تأثير ضريبة السلع والخدمات.

وباعت شركة هيونداي موتور إنديا 37.562 ألف وحدة بانخفاض قدره 5.64%، تليها ماهيندرا بانخفاض 5.27%، فيما تأثرت تاتا موتور بشكل كبير وبلغ انخفاضها نحو 12.9%.

وارتفعت مبيعات الدراجات النارية في الشهر الماضي بنسبة 2.18% لتصل إلى 964.269 وحدة مقابل 943.706 وحدة في نفس الوقت من العام الماضي، ويرجع هذا إلى ارتفاع الدخل الريفي، حيث يدفع مبيعات الدراجات النارية.

تعليقات