رياضة

مساعد مورينيو يكشف كواليس حرمانه من الانضمام لأرسنال بسبب فابريجاس

الأربعاء 2018.10.10 12:48 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 208قراءة
  • 0 تعليق
كاريك وفابريجاس

مايكل كاريك وسيسك فابريجاس

كشف مايكل كاريك، لاعب مانشستر يونايتد السابق والمساعد الحالي للمدرب البرتغالي جوزيه مورينيو، عن كواليس قرب انتقاله لنادي أرسنال الإنجليزي عام 2004.

وقال كاريك، في تصريحات لصحيفة "تايمز" البريطانية: "أرسين فينجر (مدرب أرسنال السابق) كان في أوج عطائه خلال هذه الفترة، كان عملاقا في التدريب، وحينها دارت بيننا محادثة بشأن الانتقال".

وأضاف: "فينجر سألني، (أخبرني عن نفسك يا مايكل، ما نقاط قوتك وضعفك؟)، تحدثنا حينها لمدة ساعة تقريبا عن كرة القدم".

وأردف: "كانت لدى فينجر مواجهة في كأس الدرع الخيرية بنهاية الأسبوع، لكنه قضى ساعة كاملة معي، وهذا يثبت مدى جديته في التعاقد معي، وقال لي (دعنا نذهب إلى كارديف وسنلتقي لاحقا يوم الإثنين) ثم غادر بعد ذلك".

وأكمل لاعب توتنهام الأسبق حديثه بشأن المباراة التي خاضها أرسنال ضد مانشستر يونايتد في كأس الدرع الخيرية حينها وانتهت بفوز "المدفعجية" بنتيجة 3-1، حيث قال: "رأيت ذلك الطفل، سيسك فابريجاس، بعمر 17 عاما، في التشكيلة الأساسية بجوار فييرا".

واستطرد: "فابريجاس لعب دورا مهما خلال المباراة، لكني لم أفكر أبدا بشأن ذلك، جلست بعدها في منزلي ليلة الأحد، في انتظار مكالمة فينجر، انتظرت طويلا، لكن الاتصال لم يأتِ".

وفي ختام تصريحاته، أوضح كاريك أنه انتظم في تدريبات فريق وست هام يونايتد في اليوم التالي، مضيفا: "في طريقي، تلقيت اتصالا من أرسنال، أبلغوني خلاله باعتذار فينجر بعد عزمه الاعتماد على فابريجاس، ليتم إلغاء الاتفاق، وهو ما جعلني أشعر بالإحباط بعدما تعلق قلبي بأرسنال".

يذكر أن كاريك غادر وست هام عام 2004 لينضم إلى نادي توتنهام، الذي قضى معه عامين، قبل الرحيل إلى المان يونايتد، ليستمر معه 12 عاما، تُوج خلالها بلقب دوري أبطال أوروبا عام 2008.

تعليقات