سياسة

كتالونيا.. هل تعيد نتائج الانتخابات رئيس الإقليم المعزول؟

الجمعة 2017.12.22 06:00 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 778قراءة
  • 0 تعليق
كارليس بودجمون - زعيم إقليم كتالونيا المعزول

كارليس بودجمون - زعيم إقليم كتالونيا المعزول

رحب كارليس بودجمون، زعيم إقليم كتالونيا المعزول، الجمعة، بالفوز الذي حققه المعسكر الانفصالي في انتخابات برلمان الإقليم الإسباني بحصوله على الأكثرية المطلقة من المقاعد، معتبرا هذه النتيجة انتصارا "لا جدال فيه".

وقال بودجمون "إن رئيس الوزراء الإسباني ماريانو راخوي خسر الاستفتاء الذي كان يسعى خلفه"، كما قدم التهنئة لسكان الإقليم، وأدلى بودجمون بهذه التصريحات من منفاه في بروكسل.

الإقليم والانتخابات المحلية 

وقد أظهرت نتائج فرز أكثر من 90% من أصوات الناخبين الذين أدلوا بأصواتهم في الانتخابات المحلية في كتالونيا أن الأحزاب الانفصالية الثلاثة فازت بالأغلبية المطلقة من مقاعد برلمان الإقليم الإسباني.

وستحصل على ما مجموعه 70 مقعدا من أصل 135 مقعدا يتألف منها برلمان الإقليم، أي أكثر بمقعدين من الأغلبية المطلقة، في حين أن حزب "سيودادانوس" المناهض لاستقلال الإقليم سيتصدر الانتخابات بحصوله على 36 مقعدا.


ماذا بعد؟

حصول الانفصاليين على الأغلبية المطلقة من مقاعد البرلمان لا يعني أنهم حصلوا على الأكثرية المطلقة من أصوات الناخبين.

حيث بلغت نسبة الناخبين الذين صوتوا لمصلحة الأحزاب الانفصالية الثلاثة 47,5% فقط، في حين صوت 52,42% ضدها، وهي النسبة نفسها التي سجلت في انتخابات 2015.

ومن المتوقع أن تقرر تلك الانتخابات إذا كان قادة الانفصال سيعودون إلى السلطة في الإقليم مرة أخرى بعد شهرين من إعلان استقلال أحادي الجانب، أدى إلى وضع الإقليم تحت وصاية مدريد وحل برلمانه الذي أعلن الاستقلال.

هروب بودجمون ووقف تسليمه

وعقب الاستفتاء أصدرت سلطات إسبانيا مذكرة اعتقال بحق رئيس الإقليم بعد أن تمت إقالته، ولكنه هرب إلى بلجيكا، واستقر في الأشهر الماضية في بروكسل.

وفي منتصف الشهر الجاري أعلن القضاء البلجيكي وقف إجراءات تسليم رئيس منطقة كتالونيا المقال كارليس بودجمون و4 أعضاء في حكومته انتقلوا جميعا إلى بلجيكا، بعد سحب مدريد 5 مذكرات توقيف أوروبية بحقهم، كما أعلن محامي بوتشيمون.

وقال المحامي بول بيكرت إن القاضي في غرفة مجلس بروكسل أعلن أن هذه الإجراءات لم تعد صالحة.

وأعلن قاض إسباني في المحكمة العليا في الـ5 من ديسبمر/كانون الأول سحب مذكرات التوقيف الأوروبية بعد 5 أسابيع من إصدارها، من قِبل هيئة قضائية أخرى في مدريد.

نتائج الانتخابات ورد الفعل الأوروبي

أعلنت المفوضية الأوروبية -عقب ظهور نتائج الانتخابات التي جرت في كتالونيا وفاز فيها الانفصاليون بالأغلبية المطلقة من مقاعد البرلمان- أن موقف الاتحاد "لن يتغيّر"  من الأزمة الكتالونية.

وقال المتحدث باسم المفوضية ألكسندر وينترشتاين إن "موقفنا من مسألة كتالونيا معروف جيدا ونكرّره باستمرار وعلى جميع المستويات، وهو لن يتغيّر، وبما أن هذه انتخابات محلية فنحن لن ندلي بأي تعليق".

يذكر أن الاتحاد الأوروبي يمتنع عن التعليق على أي نزاع سياسي داخلي لأي دولة من دوله الأعضاء.

ومنذ بدء الأزمة الكتالونية أكد الاتحاد الأوروبي دعمه القوي لحكومة مدريد تحت شعار "احترام الدستور الإسباني".

تعليقات